آصفي: إيران لاتحتجز أعضاء كبارا في القاعدة   
الاثنين 1424/3/26 هـ - الموافق 26/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أقرت إيران اليوم بأنها اعتقلت أعضاء في تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن، بيد أنها أكدت أنهم ليسوا من قيادات التنظيم.
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي إن بلاده جادة بشأن مواجهة القاعدة داعيا واشنطن إلى "اتباع المنطق والحكمة في العلاقات الدولية وتجنب توجيه ملاحظات تتدخل في شؤون البلاد".

وأوضح السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة جواد ظريف أمس أن طهران حاولت تحديد هوية مجموعة من المحتجزين الذين يشتبه في انتمائهم للقاعدة وأنها مستعدة لتسليمهم إلى حكومات صديقة مثل السعودية.

ويقول مسؤولون أميركيون إن لديهم معلومات استخباراتية ترجح أن أعضاء كبارا من القاعدة يختبئون في إيران كانوا على علم مسبق بالتفجيرات التي وقعت في 12 مايو/أيار الجاري بالرياض وتسببت في مقتل حوالي 34 بينهم ثمانية أميركيين.

وتوقعت مصادر بالكونغرس الأميركي حدوث تطورات إيجابية من جانب إيران في الأيام القادمة فيما يخص القاعدة. وتقول إيران إنها قامت العام الماضي باعتقال وترحيل نحو 500 من أعضاء القاعدة تسللوا عبر حدودها من أفغانستان وباكستان والعراق.

يشار إلى أنه منذ نهاية الحرب على العراق تتصاعد لهجة التهديدات الأميركية لإيران والتي تشمل اتهام طهران بتطوير أسلحة نووية والتدخل في عراق ما بعد الحرب وإيواء أعضاء بشبكة القاعدة.

وتنفي إيران بشدة هذه الاتهامات في حين ذكرت صحيفة واشنطن بوست في تقرير أمس أن البيت الأبيض سينظر غدا الثلاثاء في اقتراح تدعمه وزارة الدفاع بزعزعة أركان الحكومة الإيرانية عن طريق دعم انتفاضة شعبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة