أوكرانيا تنفي نقل أمم أوروبا لإسبانيا   
الأربعاء 1433/6/11 هـ - الموافق 2/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:36 (مكة المكرمة)، 17:36 (غرينتش)
أوكرانيا ستستضيف يورو 2012 مشاركة مع بولندا ابتداء من 8 يونيو المقبل (الأوروبية)

نفى رئيس الاتحاد الأوكراني لكرة القدم غريغوري سوركيس قطعيا ما تردد مؤخرا عن نقل مباريات بطولة أمم أوروبا -التي تستضيفها بلاده بعد نحو ستة أسابيع مشاركة مع بولندا- إلى إسبانيا، مؤكدا أن هذه الأنباء "لا أساس لها من الصحة".

ونقل موقع اتحاد الكرة الأوكراني على الإنترنت عن سوركيس قوله إنه تحدث هاتفيا مع رئيس اتحاد الكرة الإسباني أنخيل ماريا فيار وأكد أن هذه الأخبار غير صحيحة.

وتعتبر تصريحات سوركيس أول رد علني رسمي في أوكرانيا على تصريحات نسبت إلى فيار ونشرت في وسائل إعلام إسبانية، بأن إسبانيا قد تستضيف المباريات التي من المقرر أن تقام في أوكرانيا، إذا قرر اتحاد الكرة الأوروبي (يويفا) نقلها من هناك.

وقال سوركيس "يجب أن تنتهي هذه الشائعة"، مؤكدا أن مسؤولين في يويفا أكدوا له أن أوكرانيا وبولندا "قد أكملتا المهام الموكلة إليهما بخصوص أعمال البناء والبنية التحتية، وأن اليورو يمكن إقامتها على أعلى مستوى".

وأكد سوركيس أن رئيس يويفا الفرنسي ميشيل بلاتيني شكره "شخصيا" على ما أنجزته أوكرانيا من عمل خلال استعدادها لاستضافة عرس كرة القدم الأوروبي.

وكانت التفجيرات التي شهدتها مدينة دنيبروبتروفسك شرق أوكرانيا يوم الجمعة الماضي، إلى جانب الخلاف القائم منذ فترة بين كييف واليويفا حول سجن زعيمة المعارضة في البلاد ورئيسة الوزراء السابقة يوليا تيموشينكو، قد أثارا تساؤلات حول ما إذا كانت أوكرانيا المكان المناسب لاستضافة يورو 2012. 

وستكون أوكرانيا أول جمهورية سوفياتية سابقة تستضيف بطولة كرة قدم دولية كبرى عندما تشترك مع بولندا في استضافة منافسات يورو 2012، التي تنطلق في الثامن من يونيو/حزيران وتنتهي أول يوليو/تموز المقبلين.

تيموشينكو تواصل إضرابها عن الطعام
في السجن (الأوروبية)

النمسا تقاطع
من جانب آخر، أعلن المستشار النمساوي فيرنر فايمان في العاصمة فيينا أن أعضاء حكومة بلاده سيقاطعون المباريات التي ستحتضنها أوكرانيا خلال اليورو، تعبيرا عن احتجاجهم السياسي لسجن تيموشينكو.

وعلى غرار النمسا التي لم يتأهل منتخبها للنهائيات، نادى سياسيون في ألمانيا وإيطاليا أيضا بالمقاطعة، كما قرر رئيس المفوضية الأوروبية مانويل باروسو عدم السفر إلى أوكرانيا في الوقت الحالي.

وتواصل تيموشينكو إضرابها عن الطعام في وقت تقضي فيه عقوبة السجن لمدة سبعة أعوام، بتهمة الفساد وسوء استخدام السلطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة