تركيا تتعهد بدعم الاستفتاء على توحيد قبرص   
الأربعاء 1425/2/17 هـ - الموافق 7/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أنقرة تعهدت رسميا بدعم الاستفتاء المقرر إجراؤه في شطري قبرص (الفرنسية)

قال مصدر دبلوماسي تركي اليوم الأربعاء إن أنقرة تعهدت رسميا بدعم الاستفتاء المقرر إجراؤه في شطري الجزيرة في 24 أبريل/نيسان الجاري بشأن خطة الأمم المتحدة المعدلة لإعادة توحيد قبرص.

وأضاف المصدر أن تركيا -القوة الضامنة لوضع قبرص مع اليونان وبريطانيا- عبرت في رسالة وجهتها إلى الأمم المتحدة عن موافقتها على عرض الصيغة الجديدة لخطة إعادة توحيد الجزيرة، التي أعدها الأمين العام كوفي أنان على استفتاء شعبي.

وتعهدت تركيا أيضا في هذه الرسالة بأن تعرض على برلمانها نتائج الاستفتاء الذي سيجرى في شطري الجزيرة, الشمال التركي والجنوب اليوناني.

ويأتي تعهد تركيا في أعقاب فشل الأطراف الأربعة (تركيا واليونان والجانبين القبرصيين) في التوصل إلى تسوية في المفاوضات التي أجريت في سويسرا أواخر مارس/آذار الماضي.

كما أعلنت وزارة الخارجية اليونانية أن أثينا ستبلغ رسميا الأمم المتحدة اليوم الأربعاء بموافقتها على إجراء استفتاءين عامين في شطري قبرص اليوناني والتركي في شأن خطة أنان لتوحيد الجزيرة.

وأوضح الناطق باسم الوزارة جورج كوموتزاكوس أن مندوب اليونان في الأمم المتحدة أدامنتيوس فاسيلاكيس سيسلم رسالة بهذا المعنى إلى أنان, وذلك في إطار تطبيق التعهدات التي أخذتها اليونان على عاتقها في فبراير/شباط في نيويورك عندما تقرر استئناف المفاوضات في شأن إعادة توحيد قبرص.

وقد سلم كوفي أنان الأطراف الأربعة آخر نسخة من خطته لإعادة توحيد الجزيرة التي وافق عليها الأتراك في حين رفضها اليونانيون. وطلب أنان من الدول الضامنة التعهد قبل 9 أبريل/نيسان بقبول الاستفتاء على الخطة وعرض نتائجه على برلماناتها للمصادقة عليها.

وفي حال الموافقة على هذه الخطة ستنضم قبرص موحدة إلى الاتحاد الأوروبي، أما إذا رفضت الخطة في الاستفتاء، فسيدخل الشطر اليوناني وحده إلى الاتحاد الأوروبي في الأول من مايو/أيار بدون القبارصة الأتراك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة