جنوب إفريقيا تحتفل بميلاد مانديلا من سجنه السابق   
الاثنين 12/6/1426 هـ - الموافق 18/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:06 (مكة المكرمة)، 17:06 (غرينتش)
مانديلا يقضي عيد ميلاده مع أصدقائه وعائلته (رويترز-أرشيف)
احتفلت جنوب إفريقيا اليوم بعيد ميلاد الزعيم نلسون منديلا الـ 87 بإضاءة شعلة خاصة في زنزانته بالسجن الذي احتجز فيه إبان الفصل العنصري.
 
ويأتي الاحتفال جزءا من حملة في شتى أنحاء البلاد لنشر الوعي بشأن مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز).
 
وأضيئت الشعلة بعد منتصف الليل مباشرة بجزيرة روبن آيلاند مقر السجن السابق قبالة كيب تاون، حيث أمضى مانديلا نحو 20 عاما سعيا وراء إنهاء حكم الأقلية البيضاء وإرساء الديمقراطية بجنوب إفريقيا.
 
ويعتزم المنظمون نقل الشعلة التي أعيدت إلى كيب تاون لجميع أنحاء جنوب أفريقيا، في إطار حملة مانديلا للتوعية بالإيدز.
 
وأعدت مؤسسة مانديلا سلسلة فعاليات للاحتفال بعيد ميلاده، ومن بينها محاضرة تقدمها خبيرة البيئة الكينية الحائزة على جائزة نوبل وانغاري ماثاي، وتنظيم مباراة خاصة في الرجبي السبت المقبل.
 
وينصب تركيز احتفالات هذا العام على الإرث السياسي والأخلاقي لمانديلا، مع تأكيد خاص على مساندته العلنية لمكافحة انتشار الإيدز. ويوجد خمسة ملايين مصاب بالوباء في جنوب أفريقيا البالغ عدد سكانها 47 مليون نسمة.
 
وقال مساعدو مانديلا الحاصل على جائزة نوبل، إنه قرر تمضية اليوم بهدوء مع أصدقائه وعائلته في منزله بقرية كونو مسقط رأسه بإقليم الكاب الشرقي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة