كارتر يتوقع مزيدا من العمليات الأميركية بالعراق   
السبت 1437/1/12 هـ - الموافق 24/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:14 (مكة المكرمة)، 12:14 (غرينتش)

رجح وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر أن تقوم قوات بلاده بتنفيذ المزيد من العمليات البرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية كلما سنحت الفرصة.

يأتي هذا بعد قيام قوات أميركية بالتعوان مع قوات تتبع إقليم كردستان العراق الأربعاء الماضي بشن هجوم بالقرب من مدينة الحويجة في محافظة كركوك شمالي العراق لتخليص سبعين معتقلا لدى تنظيم الدولة كان يعتزم إعدامهم في اليوم نفسه.

وفي مؤتمر صحفي في مقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أمس أوضح كارتر أن المشاركة الأميركية في الهجوم تمت بعد ورود معلومات استخبارية من حكومة إقليم كردستان العراق، معتبرا أن العملية أثبتت نجاحها رغم مقتل أحد الجنود الأميركيين.

وأوضح كارتر أن جثمان الجندي الأميركي وهو السرجانت جوشوا ويلر سيعود لأميركا اليوم السبت.

وقال كارتر إن التحالف الذي تقوده بلاده لقتال تنظيم الدولة سيكثف هجماته على منشآت التنظيم لتجميع النفط وبيعه، واستشهد مثالا على ذلك بغارة شنت في الآونة الأخيرة على محطة وقود وموقع لإنتاج النفط الخام في شرقي سوريا.

وذكر كارتر أنه قرر تجميع العمليات ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق تحت سلطة جنرال واحد مقابل ثلاثة سابقا.

وستكون هذه العمليات بأمرة الجنرال شون بي ماكفارلاند الذي عرف بمشاركته في العراق في دعم الصحوات في 2007.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة