إصابة جنديين يوغسلافيين في انفجار لغم قرب كوسوفو   
الأحد 1423/2/16 هـ - الموافق 28/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت الحكومة اليوغسلافية اليوم أن اثنين من جنودها أصيبا بجروح نتيجة انفجار لغم تحت حافلة عسكرية جنوب صربيا قرب الحدود مع كوسوفو. ووصفت الحكومة الحادث بأنه هجوم إرهابي.

وقال مسؤولون يوغسلاف إن الجنديين كانا يستقلان حافلة عسكرية صغيرة مساء أمس عندما مرت فوق لغم تم زرعه على طريق مؤد إلى قاعدة عسكرية تبعد 280 كلم جنوب شرق العاصمة بلغراد.

وأدى الانفجار إلى تحطم الحافلة كما تم نقل الجنديين إلى المستشفى. وبدأ الجيش اليوغسلافي التحقيق في الحادث بالتعاون مع مراقبين من منظمة الأمن والتعاون الأوروبي.

وناشد حاكم المنطقة المحلي الأغلبية الألبانية الموجودة وكل القوى السياسية ذات العلاقة بالوضع منع تكرار مثل هذه الحوادث مستقبلا.

وشهدت المنطقة التي تديرها وحدات من قوات الناتو والأمم المتحدة اشتباكات بين القوات الحكومية والمقاتلين الألبان قبل التوصل إلى اتفاق سلام العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة