سول تنشئ وحدة دفاع جوي لمتابعة صواريخ بيونغ يانغ   
الأحد 1430/2/20 هـ - الموافق 15/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 18:04 (مكة المكرمة)، 15:04 (غرينتش)
الصواريخ الكورية الشمالية لا تزال تقلق سول ودول الجوار (الفرنسية-أرشيف)

أعلن مصدر عسكري كوري جنوبي أن بلاده تخطط لإنشاء وحدة دفاع جوي بحلول 2012 هدفها تعقب واعتراض أي صواريخ من كوريا الشمالية في حين تستعد بيونغ يانغ لاختبار صواريخ بعيدة المدى.
 
ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب) عن المصدر قوله إنه من المنتظر أن ينفق الجيش نحو 214 مليون دولار لإنشاء ما يسمى بـ"خلية جو ودفاع صاروخي".
 
وأشار المصدر العسكري -الذي لم تشر الوكالة لاسمه- إلى أن المشروع ظل قيد الدراسة والتخطيط منذ عام 2006. كما أوضح أنه مع إنشاء قسم الدفاع الجوي الجديد, فإن جيش كوريا الجنوبية سيمتلك قدراته الخاصة لتعقب واعتراض أي صواريخ من الجارة الشمالية.
 
كما أفاد بأن الوحدة الجديدة ستكون مسؤولة عن المراقبة اللصيقة لمنشآت صواريخ كوريا الشمالية على مدار الساعة وتقييم إمكانيات كوريا الشمالية لإطلاق الصواريخ سواء القصيرة أو طويلة المدى.
 
اختبار صواريخ
"
اقرأ أيضا:

محور الشر.. الوجه الآخر لكوريا الشمالية
"
ويأتي هذا التطور بعد يومين من تقارير إخبارية أفادت بأن كوريا الشمالية بدأت بتجميع صواريخها البعيدة المدى في موقع لاحتمال اختبارها في وقت لاحق من هذا الشهر.
 
ونقلت صحيفة تشوسون إلبو الجنوبية الواسعة الانتشار عن مسؤول جنوبي لم تفصح عن هويته أن الشمال حرك صواريخه البعيدة المدى من نوع تايبودونغ-2 إلى موقع موسودان على الساحل الشرقي لكوريا الشمالية.

كما أشار إلى أن حكومته تفترض أن بيونغ يانغ "تقوم حاليا بعملية التجميع قبل إقدامها على إطلاق الصواريخ لاحقا".

وقالت الصحيفة إن المخابرات الجنوبية والأميركية تعتقد أن الشمال قد يقدم على إطلاق صواريخ تايبودونغ-2 القادرة على الوصول إلى غرب الولايات المتحدة بحلول 25 فبراير/شباط، في الذكرى السنوية الأولى لتبوؤ رئيس كوريا الجنوبية لي ميونغ باك منصبه.

وتمتلك كوريا الشمالية –إضافة إلى صواريخها البعيدة المدى- نحو ثمانمائة صاروخ ذاتي الدفع يمكن أن تصل إلى كوريا الجنوبية ومعظم أرجاء اليابان.
 
ويتراوح مدى تلك الصواريخ القصيرة المدى بين مائة كلم و150 كيلومترا، وهو ما يعني أنه يمكنها ضرب كل أرجاء منطقة سول وكثير من القواعد العسكرية الأميركية في كوريا الجنوبية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة