واشنطن تلغي إجراءات ضد مواطني دول عربية وإسلامية   
الثلاثاء 1424/10/9 هـ - الموافق 2/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إلغاء قوانين إعادة تسجيل الزائرين من 25 دوله لأميركا (الفرنسية-أرشيف)
ألغت الحكومة الأميركية قواعد تسجيل الزوار الأجانب، ولاسيما القادمين من دول عربية وإسلامية، التي جرى تطبيقها بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001

وقالت وزارة الأمن الداخلي إن الرجال القادمين من 25 دولة سيتعين تصويرهم وأخذ بصماتهم عند الوصول، لكن لن يكون عليهم أن يعيدوا تسجيل أنفسهم خلال 30 يوما ثم بعد عام من وصولهم إلى الأراضي الأميركية، ويبدأ سريان الإجراء فورا.

وقالت وكيل وزارة الأمن الداخلي لشؤون أمن الحدود والنقل أسا هتشنسون إن هذه الخطوة توفر موارد يمكن استخدامها في استهداف من وصفتهم بالإرهابيين المحتملين على نحو أكثر فعالية استنادا إلى عوامل فردية وليست جغرافية.

وأوضحت هتشنسون أن إعادة التسجيل كانت لها فوائد هامشية في ما يتعلق بالأمن القومي، مضيفة أن المسؤولين لم يحصلوا قط على أي خيوط مهمة في ما يتعلق بالأمن القومي نتيجة لعملية إعادة التسجيل.

واتهم منتقدون الحكومة باستهداف آلاف الأشخاص دون حق على أساس جنسيتهم، وهوجم برنامج التسجيل والإجراءات الأخرى التي طبقت عشية أحداث 11 سبتمبر/ أيلول لمساسها بالحقوق المدنية.

وفي ظل البرنامج السابق كان يتعين أن تؤخذ بصمات وصور الذكور الذين تبلغ أعمارهم 16 عاما أو أكثر من 25 دولة عربية وإسلامية عند وصولهم إلى الحدود. ويتعين عليهم أن يعيدوا تسجيل أنفسهم بعد 30 يوما وبعد عام من التسجيل الأصلي.

وفي القواعد الجديدة سيمر الذكور من الدول 25 دولة بتسجيل خاص على الحدود لكن لن يتعين عليهم إعادة التسجيل.

وقالت وزارة العدل عندما بدأت المشروع عام 2002 إن الدول التي جرى اختيارها هي أماكن ينشط فيها تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن والجماعات الإرهابية الأخرى.

والدول التي تأثرت بهذا الإجراء هي أفغانستان والجزائر والبحرين وبنغلاديش ومصر وإريتريا وإندونيسيا وإيران والعراق والأردن والكويت وليبيا ولبنان والمغرب وكوريا الشمالية وسلطنة عمان وباكستان وقطر والصومال والسعودية والسودان وسوريا وتونس والإمارات العربية المتحدة واليمن.

وتخص القواعد الجديدة لوزارة الأمن الداخلي الرجال من الـ25 دولة بمزيد من الاستجوابات، لكن ذلك سيتم على أساس فردي واستنادا إلى بيانات محددة.

يذكر أنه في ظل القواعد القديمة سجل 290 ألف شخص حتى 30 سبتمبر/ أيلول، كما احتجز 2870 شخصا نتيجة للتسجيلات وما زال هناك 23 شخصا قيد الاعتقال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة