مقتل ستة أشخاص في تحطم طائرة صغيرة في نيوزيلندا   
السبت 1422/11/6 هـ - الموافق 19/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لقي خمسة سياح -بينهم كنديان وبريطانيان- مصرعهم في حادث تحطم طائرة صغيرة بمنطقة جبلية جنوبي نيوزيلندا حسبما أفادت الشرطة. وقالت المصادر إن قائد الطائرة وهي من طراز سيسنا ذات المحرك الواحد قتل في الحادث أثناء رحلة سياحية نظمتها شركة فيرولاند للطيران.

ويعتبر هذا الحادث الثاني من نوعه لطائرات هذه الشركة بعد تحطم طائرة سيسنا نهاية عام 1989 وعلى متنها ستة يابانيين عندما اصطدمت بطائرة من الطراز نفسه في الجو مما أدى إلى تحطمها، في حين هبطت الطائرة الأخرى اضطراريا.

وتعمل الشرطة مع السلطات الكندية من أجل إبلاغ أقارب الكنديين وتحاول الحصول على مزيد من المعلومات بشأن سائحين آخرين يعتقد أنهما بريطانيان.

وعثرت فرق إنقاذ بعد الحادث بقليل على حطام الطائرة وسط الأشجار في أحد المرتفعات الجبلية التي عادة ما يقصدها السياح للتمتع بمناظرها الخلابة من الجو.

وقالت السلطات المحلية إنها لا تعرف سبب الحادث، مشيرة إلى أن الجو صحو ولم يبلغ الطيار عن عطل في الطائرة. وتقوم شركة فيرولاند منذ عام 1984 بتسيير مثل هذه الرحلات للسياح الأجانب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة