فوزان كبيران لإيران والكويت في قدم أسياد بوسان   
السبت 1423/7/22 هـ - الموافق 28/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صراع على الكرة بين اللاعب الأفغاني محمد ظريف والإيراني
يحيى محمدي
سجل فريقا إيران والكويت انتصارات كبيرة في ثاني أيام مسابقة كرة القدم وذلك
في الألعاب الآسيوية اليوم السبت والتي تستضيفها مدينة بوسان الكورية الجنوبية إثر فوز إيران على أفغانستان 10-صفر والكويت على باكستان 6-صفر.

وضمن مباريات المجموعة الخامسة، أتخمت إيران حاملة اللقب مرمى أفغانستان المغمورة بعشرة أهداف نظيفة في مباراة كان نجمها المهاجم علي رضا الذي سجل نصف أهداف منتخب بلاده في الدقائق 12 و34 و52 و53
و86 في حين سجل جواد نيكونام هدفين في الدقيقتين 37 و66 ويحيى محمدي في الدقيقة 60 وعلي دائي هدفين في الدقيقتين 88 و90.


ظهور أول لمنتخب أفغانستان منذ عشرين عاما

وأنهت أفغانستان عشرين عاما من العزلة عن مشاركاتها في مسابقات كرة القدم ولم تكن أفغانستان مشاركة في الألعاب ولم يكن اسمها موجودا لدى عملية سحب القرعة قبل شهرين, لكنها حلت مكان منغوليا واحتاجت إلى مساعدة مالية بقيمة 40 ألف دولار من الاتحاد الدولي من أجل ذلك.

وغابت أفغانستان إحدى الدول المؤسسة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم عام 1950 عن المنافسات في العقدين الأخيرين لأن عضويتها كانت مجمدة دوليا بعد الاجتياح السوفياتي ثم خلال فترة حكم حركة طالبان.

وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة،
تعادلت قطر مع لبنان 1-1 وسجل محمد البلوشي هدف قطر في الدقيقة 26, أما هدف لبنان فسجله نصرت الجمل في الدقيقة 87.
وفي المجموعة السادسة اكتسحت
الكويت باكستان 6-صفر، وسجل بشار عبدالله ثلاثة أهداف في الدقائق 2، من ركلة جزاء، و50
و78، أما بقية الأهداف فسجلها كل من خالد زادة وعبدالله الفضلي
وحمد الطيار في الدقائق 27
و43 و
66 على التوالي.

وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة، تعادلت هونغ كونغ مع كوريا الشمالية 2-2.

وضمن مباريات المجموعة الرابعة، حققت البحرين فوزا صريحا على أوزبكستان
بثلاثة أهداف نظيفة في حين منيت فلسطين بخسارة مشرفة أمام اليابان صفر-2.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة