43 دولة تتعهد بمكافحة انتشار الأسلحة الخفيفة   
الأربعاء 1427/5/10 هـ - الموافق 7/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:41 (مكة المكرمة)، 19:41 (غرينتش)

الأسلحة الخفيفة تتسبب يوميا في مقتل عشرات الأشخاص في العالم (رويترز-أرشيف)
تعهدت 43 دولة اليوم الأربعاء في جنيف بمكافحة انتشار الأسلحة الخفيفة التي تتسبب يوميا في مقتل نحو 1000 شخص في العالم خلال النزاعات أو أعمال العنف الإجرامية.

واتفقت الدول التي اجتمعت بمبادرة من الحكومة السويسرية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في "إعلان جنيف" على اتخاذ إجراءات "للقضاء على انتشار الأسلحة وتهريبها ووقف استخدام الأسلحة الخفيفة والذخائر بشكل غير مشروع".

وتعهدت هذه الدول بالسيطرة على توزيع هذه الأسلحة والتصدي والقضاء على التجارة غير المشروعة لها والترويج لمعاهدات جديدة ملزمة قانونيا.

وجاء في الإعلان "سنبذل قصارى جهدنا للتوصل بحلول العام 2015 إلى خفض نوعي للعنف المسلح المتفشي في العالم وتحسين الأمن بشكل ملحوظ".

من جانبه دعا رئيس كوستاريكا أوسكار أرياس سانشيز رئيس الدولة الوحيد المشارك في الاجتماع إلى جانب 15 وزيرا إلى تبني معاهدة دولية حول تجارة الأسلحة الخفيفة.

ولم يوجه المنظمون دعوات سوى للدول التي أعربت عن عزمها مكافحة انتشار الأسلحة الخفيفة واستبعدوا دولا كبرى مثل الصين وروسيا والولايات المتحدة لأنها تعارض أي معاهدة ملزمة في هذا المجال.

كما لم تشارك دول أخرى منتجة للأسلحة مثل الهند وباكستان في اجتماع جنيف رغم تلقيها دعوة للمشاركة فيه. وبين الدول الموقعة على الإعلان جنوب أفريقيا وألمانيا وأستراليا والبرازيل وكندا واليابان وفرنسا ومالي والمغرب وبريطانيا والسنغال. وستجتمع الدول الموقعة مجددا عام 2008 على أبعد تقدير لتقييم التقدم الذي تم إحرازه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة