قتلى حريق الكرمل إسرائيليون   
الخميس 1431/12/26 هـ - الموافق 2/12/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:15 (مكة المكرمة)، 20:15 (غرينتش)

22 من القتلى هم من فرق الإنقاذ الإسرائيلية و18 من الضباط (رويترز)

عوض الرجوب-الخليل

أكد وزير الأسرى الفلسطيني عيسى قراقع عدم وجود فلسطينيين بين مصابي وقتلى الحريق الذي اشتعل في جبل الكرمل شمال إسرائيل ظهر الخميس.

وكانت حافلة تقل سجناء وطواقم إنقاذ انقلبت وسط النيران المشتعلة منذ ظهر نفس اليوم في غابات الكرمل، المحيط بسجن الدامون، وأدت إلى مقتل 40 إسرائيليا، وأصيب العشرات بجراح، فيما تعمل طواقم الإسعاف والإطفاء على إخماد النيران وإخلاء السكان والعاملين في المنطقة.

ويقبع في سجن الدامون، الواقع على جبل الكرمل، 17 أسيرة فلسطينية، ومئات المعتقلين الفلسطينيين، غالبيتهم من العمال المعتقلين على خلفية وصول أماكن عملهم داخل إسرائيل دون تصاريح.

وقال قراقع للجزيرة نت إن جميع الأسيرات تم إخلاؤهن إلى سجن آخر، مشيرا إلى احتمال وجود سجناء مدنيين فلسطينيين داخل هذا السجن.

فرق الإنقاذ عاجزة عن السيطرة على الحريق(الجزيرة نت)
من جهته قال رزق الرجوب، المفرج عنه حديثا من سجن الدامون إن السجن يقع وسط غابة من الأشجار الحرجية، مقدرا عدد السجناء بالمئات على خلفية دخولهم إسرائيل للعمل دون تصاريح.

في السياق أفاد موقع عرب 48 الإلكتروني أن النيران تقترب من بيوت قرية عسفيا في الكرمل، وأن عددا من الأشخاص عالقون وسط اللهيب، مضيفا أن 22 من بين القتلى هم من فرق الإنقاذ، في حين أن 18 قتيلا من ضباط السجن.

وأضاف الموقع أنه تم استدعاء فرق من الجيش لتشارك في عمليات الإخماد، خاصة من الوحدات الطبية، إضافة إلى مروحيات عسكرية، لكنها عاجزة عن إخماد النيران.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة