جنرال أميركي ينفي التورط بمحاولة الانقلاب في تركيا   
الجمعة 1437/10/25 هـ - الموافق 29/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 23:06 (مكة المكرمة)، 20:06 (غرينتش)

نفى قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط الجنرال جوزيف فوتيل الجمعة أن يكون تدخل بأي شكل في المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا، بعدما اتهمه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالانحياز للانقلابيين.

وقال فوتيل -في بيان- إن أي معلومات تفيد بأنه كانت لي أي صلة بالمحاولة الانقلابية في تركيا خاطئة تماما، مؤكدا أن تركيا شريك استثنائي وحيوي في المنطقة منذ سنوات.

وكان الجنرال، الذي يقود عمليات وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في الشرق الأوسط، ألمح في تصريحات نقلتها وسائل إعلام أميركية مساء الخميس إلى أن الانقلاب الفاشل في تركيا ورد فعل حكومة أنقرة عليه؛ من شأنهما إضعاف العمليات التي تضطلع بها وزارته في المنطقة.

وكشف في منتدى "آسبن" الأمني بولاية كولورادو عن أن عددا من أوثق حلفاء أميركا العسكريين في الجيش التركي أودعوا السجون عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة.

وردا على هذه التصريحات، اتهم أردوغان فوتيل "بالانحياز إلى الانقلابيين"، وقال "أنتم تنحازون إلى طرف الانقلابيين عوضا عن الدفاع عن بلد أفشل محاولة الانقلاب هذه".

وأضاف الرئيس التركي أن "الذي دبر الانقلاب يقيم في بلدكم وأنتم تطعمونه"، في إشارة إلى المعارض التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن، الذي تطالب تركيا بتسليمه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة