اعتقال موظف بمكتب عريقات بتهمة التخابر   
الأحد 1437/4/8 هـ - الموافق 17/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:34 (مكة المكرمة)، 10:34 (غرينتش)
اعتقلت المخابرات العامة الفلسطينية موظفا كبيرا في دائرة المفاوضات الفلسطينية بتهمة التخابر مع إسرائيل، ونقل وثائق ومعلومات سرية لها.

وقال مصدر أمني إن الموظف يعمل منذ نحو عشرين عاما في القسم الإداري بالدائرة التي يرأسها أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات.

وأضاف المصدر أن المتهم اعتقل قبل أسبوعين بعد فترة مراقبة طويلة وخضع لتحقيق "مهني وقانوني"، مشيرا إلى أنه "اعترف بالتهم ولا يزال التحقيق مستمرا ومكثفا للوصول إلى الحقيقة كاملة وحسم أضرارها".
    
وحسب المصدر فإن الموظف المعتقل لدى المخابرات الفلسطينية هو "موظف إداري وليس له أي علاقة بالملف السياسي"، مؤكدا أنه "ليس من طاقم المستشارين وليس جزءا منهم ولم يكن يحضر أي اجتماعات لطاقم شؤون المفاوضات أو ينسق مع الاحتلال إداريا أو غيره".
 
ونفى المصدر الأخبار التي أشارت إلى أن الموظف مدير لمكتب عريقات، مؤكدا أن "مدراء مكتب عريقات من السيدات سواء في رام الله أو في أريحا".

ومن غير الواضح إن كان الموظف على اطلاع بالملفات السرية للمفاوضات، وما إذا كان سرب بعضها لإسرائيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة