والدة صبي تحرش به مايكل جاكسون متهمة بالتخطيط للابتزاز   
الثلاثاء 1426/4/16 هـ - الموافق 24/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:48 (مكة المكرمة)، 10:48 (غرينتش)
جاكسون ومزيد من الجلسات في قضية التحرش الجنسي (أرشيف)
ذكر شهود نفي أمس الاثنين إن والدة الصبي الذي يتهم نجم موسيقى البوب الأميركي مايكل جاكسون بالتحرش الجنسي به احتالت على سلطات الرعاية الاجتماعية وخدعت صحيفة محلية ودفعتها إلى جمع تبرعات لأسرتها ولمساعدة ابنها المصاب بالسرطان.
 
ووصف الشهود الأم بأنها جشعة وغير أمينة ومستعدة لاستغلال طفلها المريض من أجل المال وهي قضية رئيسية في دفاع محامي جاكسون وهم يحاولون إقناع هيئة المحلفين بأن المرأة دفعت ابنها إلى اختلاق الاتهامات بحق جاكسون في محاولة لابتزازه.
 
وفي شهادة موجزة غلفتها العاطفة أبلغت عمة الصبي المحلفين أنها رتبت مرتين للتبرع بالدم لابن أخيها بعد أن علمت من تقارير تلفزيونية أنه مصاب بالسرطان وأضافت أنه بدلا من الشكر تلقت مكالمة وقحة من والدة الطفل التي نادرا ما تحدثت إليها.
 
ويواجه جاكسون (46 عاما) السجن لأكثر من 20 عاما إذا أدين بتهم من بينها التحرش الجنسي بصبي كان عمره 13 عاما في مزرعته في فبراير/شباط أو مارس/آذار عام 2003 وإغوائه بالخمر والتآمر لارتكاب اختطاف طفل واحتجازه دون سند قانوني.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة