إتش بي تطرح منصة للأمن التقني   
الأربعاء 1433/5/27 هـ - الموافق 18/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:30 (مكة المكرمة)، 20:30 (غرينتش)

أعلنت "إتش بي" عن إطلاق منصتها المتكاملة لحلول الأمن التقني الخاصة بالمخاطر، وذلك أثناء فعاليات مؤتمر حلول أمن المعلومات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي أقيم الأربعاء في منتجع البحر الميت بالأردن.

وركزت "إتش بي" في المؤتمر على الحلول التي تزود الشركات برؤية واضحة عبر البنى التقليدية والمتنقلة وتلك الخاصة بالحوسبة السحابية، وتمكنها من اعتماد أدوات تطبيقية للدفاع عن الأمن، وذلك حسب المخاطر التنظيمية المحددة.

وتعمل منصة "المعلومات الأمنية وإدارة المخاطر" (SIRM) من إتش بي على ردم الفجوة التي تفصل بين الأمن التقني وعمليات تقنية المعلومات بهدف مساعدة المؤسسات على حماية منتجاتها.

وعن هذا يقول المدير التنفيذي لـ"إتش بي المشرق العربي والعراق"، صلاح العيسوي، بما أن الهجمات الإلكترونية في يومنا هذا أصبحت معقدة للغاية، ومن الصعب أيضا كشفها فإنه لا يمكن اعتماد الأساليب الأمنية التقليدية لتحقيق الرؤية اللازمة لتأمين المجالات التي تعمل الشركات على توسعتها.

واستعرضت إتش بي في مؤتمر البحر الميت محفظتها الأمنية الشاملة التي تساعد العملاء على الحد من مخاطر الأعمال عبر استخدام الحلول الأمنية المرنة الموحدة والمتكاملة.

وحسب إتش بي تعاني الشركات من عدم قدرتها على تحقيق حاجاتها واستثماراتها الأمنية بشكل دقيق، ولهذا تقوم بتزويدها برؤية واضحة عبر الأصول الأمنية في سياق العمليات والتطبيقات الأساسية الضرورية في العمل من خلال ما يلي:

- إنتربرايز فيو: ويعمل على تزويد كبار المسؤولين التنفيذيين بلوحة ديناميكية تظهر الأولويات وخريطة أماكن المخاطر ضمن الشركة، وتتيح هذه الرؤية لمدراء أمن التقنية التنفيذيين معالجة أهم المخاطر بشكل استباقي واستخدام وسائل الوقاية التطبيقية بشكل سريع وفوري. 

- معالجة مخاطر التطبيقات في البيئات التقليدية والمتنقلة: حيث تكون المنصات المتنقلة والتطبيقات التي تعتمد على الإنترنت معرضة للهجمات المعقدة التي تتطلب حماية خاصة، وهنا توفر إتش بي للشركات حلول الفحص الثابت (SAST) والفحص الديناميكي لأمن التطبيقات (DAST).

- معالجة المخاطر الناشئة والمرتبطة باعتماد الحوسبة السحابية: حيث تقدم إتش بي حلولا أمنية تناسب الشركات وتتلاءم مع البنى المعقدة للحوسبة السحابية التي أصبحت عائقا أمام حماية البنى التحتية الموسعة.

وكانت إتش بي قد أعلنت الأسبوع الماضي عن إطلاق بنيتها للحوسبة السحابية المجمعة التي تعد أول مقاربة ومحفظة خاصة بالبيئات الهجينة التي تعتمد هيكلية مشتركة تجمع تقنية المعلومات التقليدية مع الحوسبة السحابية بكل أصنافها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة