أوروبا تكافئ روسيا بتجاهل ممارساتها في الشيشان   
الأربعاء 1422/7/15 هـ - الموافق 3/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود روس فوق دبابتهم يستعدون لقصف المقاتلين الشيشان
توقع وزير الخارجية اليوناني جورج باباندريو أن يكون الاتحاد الأوروبي أكثر تساهلا في موقفه من الممارسات الروسية في الشيشان تقديرا لمساندة موسكو للحملة الأميركية على ما يسمى الإرهاب. وأوضح أن الاتحاد يراجع أيضا الإجراءات التي اتخذت ضد موسكو بسبب انتهاكات حقوق الإنسان في الشيشان.

وقال باباندريو للصحفيين في زيارة لواشنطن "سنتخذ موقفا أكثر تساهلا مما تفعله روسيا في الشيشان". وأشار إلى أن الاتحاد الأوروبي أوقف أحيانا ووضع قيد المراجعة إجراءات اقتصادية وتجارية اتخذت ضد روسيا بسبب الصراع بين القوات الروسية والمقاتلين الشيشان.

وكانت الدول الأوروبية قد أدانت الانتهاكات الروسية لحقوق الإنسان في الشيشان. وفور وقوع الهجمات على الولايات المتحدة أصرت موسكو على وجود صلات بين المقاومة الشيشانية وأسامة بن لادن المشتبه به الرئيسي لدى واشنطن.

وقد سارع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى إعلان استعداده للمشاركة في الحملة العسكرية الأميركية ضد أفغانستان بتوفير السلاح للتحالف الشمالي المناوئ لحركة طالبان وفتح المجال الجوي الروسي للطائرات الأميركية لنقل شحنات الإغاثة. كما وافقت موسكو على نشر قوات أميركية في جهوريات الاتحاد السوفياتي السابق في آسيا الوسطي في إطار الحملة العسكرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة