تسريب لأسماء قراصنة أفلام إباحية   
الخميس 1431/10/22 هـ - الموافق 30/9/2010 م (آخر تحديث) الساعة 11:20 (مكة المكرمة)، 8:20 (غرينتش)

ذكرت صحيفة ديلي تلغراف أن قائمة بأسماء وعناوين أكثر من 5300 مستخدم لمزود خدمة الإنترنت "سكاي برودباند" البريطانية، إضافة إلى عناوين الأفلام الإباحية المتهمين بتقاسمها، قد تم نشرها على الإنترنت، في خطوة يعتقد الخبراء أنها خرق كبير لقانون حماية البيانات.
 
وأعدت القائمة شركة محاماة بريطانية متخصصة في تتبع الأشخاص المشتبه بهم في قرصنة الأفلام والموسيقى.
 
وقال المفوض الإعلامي إن لجنة التحقيق في الشكاوى ستحقق في التسريب وتتصل بشركة المحاماة للتثبت من كيفية السماح بإفشاء معلومات شخصية.
 
ويُعتقد أن قراصنة معارضين لنشاطات الشركة استهدفوا قاعدة بياناتها عمدا قبل نشر التفاصيل على الإنترنت. وقال متحدث باسم شركة المحاماة إنها كانت ضحية هجوم إجرامي على أنظمتها.
 
يشار إلى أن الشركة انتقدت في الماضي بسبب مزاعم بأنها اتهمت أناسا خطأ بمشاركة ملفات غير قانونية، وحررت خطابات تعويض بنحو 790 دولارا من الأشخاص المتهمين بالقرصنة.
 
ومن جانبهم يشعر حماة الخصوصية بالقلق من أن هذه القائمة الحساسة لم تكن مشفرة من قبل شركة المحاماة ومن ثم تم نشرها كاملة.
 
وقال متحدث باسم المفوض الإعلامي إن على أي منظمة تعالج البيانات الشخصية أن تضمن حفظ البيانات بطريقة سليمة وآمنة.
 
يذكر أن الهجوم المزعوم على قاعدة بيانات الشركة هو الأحدث في سلسلة من هذه النشاطات التي يقوم بها نشطاء القرصنة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة