مرشح الرئاسة الألماني يهاجم سياسة واشنطن بالعراق   
الاثنين 1425/3/6 هـ - الموافق 26/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كولر اعتبر أن الغرور يسيطر على عقول الأميركيين (رويترز)
اتهم مرشح الرئاسة الألمانية هورست كولر الولايات المتحدة بانتهاج سياسة خارجية متعجرفة وباتباع إستراتيجية فاشلة في العراق.

ونقلت مصادر صحفية اليوم عن كولر قوله -في اجتماع لأعضاء برلمان مدينة دوسلدورف غربي ألمانيا الأسبوع الماضي- إن واشنطن ارتكبت أخطاء خطيرة عندما تجاهلت وضع إستراتيجية لما بعد غزو العراق.

وبالرغم من أن المرشح المحافظ لمنصب الرئيس -وهو منصب شرفي- قال إن الغرور أصبح يسيطر على عقول الأميركيين, فإنه أكد تمسكه بقوة بالصداقة الألمانية الأميركية وأنه ليس هناك مبرر للشماتة, في إشارة إلى الخسائر التي تتكبدها قوات الاحتلال على يد المقاومة في العراق.

وبينما رفض أرنه دلفس المتحدث باسم كولر التعليق قائلا إن الاجتماع لم يكن علنيا, أكد مصدر مقرب من كولر أن المرشح الرئاسي يكرر هذه الاتهامات في كل اجتماع.

ويبدو أن تصريحات كولر تتناقض مع الموقف الموالي للولايات المتحدة الذي يتخذه الاتحاد الديمقراطي المسيحي المحافظ, بعد أن أدت معارضة الحزب الديمقراطي الاشتراكي -الذي ينتمي إليه المستشار غيرهارد شرودر- للحرب على العراق العام الماضي إلى نشوب أزمة سياسية مع واشنطن.

واستقال كولر من منصب رئيس صندوق النقد الدولي في مارس/آذار ليرشح نفسه لمنصب الرئاسة. ومن شبه المؤكد فوز كولر بسبب هيمنة مؤيديه على التجمع البرلماني الخاص الذي سينتخب الرئيس في 23 مايو/أيار المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة