الدانمارك تحقق أول فوز وتخرج بلغاريا من كأس أوروبا   
الجمعة 1425/4/29 هـ - الموافق 18/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

توماسون (يمين) يحتفل مع يورغينسون بالتسجيل في مرمى بلغاريا (رويترز)

قاد يون دال توماسون ويسبر غرونكيار منتخب بلادهما الدانمارك لتحقيق أول فوز لها اليوم الجمعة في بطولة كأس أمم أوروبا 2004 لكرة القدم التي تستضيفها البرتغال حتى 4 يوليو/تموز بتسجيلهما هدفي الفوز في مرمى بلغاريا بنتيجة 2-صفر.

جرت المباراة في براغا في افتتاح الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة لتخرج بلغاريا بهذه الخسارة نهائيا من البطولة.

وتقدم المنتخب الدانماركي في الدقيق 44 عندما اخترق لاعب الوسط النشيط توماس غرافسن دفاع بلغاريا ومرر الكرة لمارتن يورغانسن ومنه للمهاجم جون دال توماسون الذي أسكنها الشباك.

وهذا هو الهدف الأول للدانمارك في خمس مباريات في نهائيات كأس الأمم الأوروبية حيث لم يسجل الدانماركيون في كأس أوروبا 2000 كذلك في مباراتهم الأولى أمام إيطاليا.

وأضاف يسبر غرونكيار الهدف الثاني للدانمارك في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل ضائع للشوط الثاني.

ولعب المنتخب البلغاري بعشرة لاعبين بعد طرد لاعب خط الوسط ستيليان بيتروف في الدقيقة 83 لحصوله على الإنذار الثاني، ولم ترتق المباراة إلى المستوى المتوقع من الجانبين خصوصا من جانب الدانماركيين.

الدانماركي يانسن يحاول تخطي البلغاري هيرستوف (رويترز)

وأجرى كل من المدربين تعديلا واحدا على التشكيلة الأساسية التي شاركت في الجولة الأولى, وكانا في خطي الدفاع فعاد توماس غرافيسن الذي كان موقوفا لتشكيلة الدانمارك, وأشرك مدرب بلغاريا الذي استقبلت شباكه خمسة أهداف نظيفة في المباراة ضد السويد, إيليان ستويانوف بدلا من بردراغ بازين.

وبهذه النتيجة، رفع المنتخب الدانمركي رصيده بعد الفوز إلى أربع نقاط ويحتاج للتعادل فقط في مباراته الأخيرة في المجموعة أمام السويد للتأهل للدور الربع نهائي في حين خرج المنتخب البلغاري بعد هزيمته في مباراته الأولى أمام السويد بخمسة أهداف مقابل لا شيء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة