القوات الأميركية تشغل النيران بالأشجار لعرقلة المقاومة   
الجمعة 1424/5/13 هـ - الموافق 11/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قامت القوات الأميركية بإشعال النيران في المناطق العشبية وبدأت بإزالة الأشجار الكثيفة في المدن العراقية وذلك لتفادي اختباء أفراد جماعات المقاومة العراقية بها، وشن مزيد من الهجمات على مواقعها.

وقال رجال إطفاء عراقيون إن القوات الأميركية منعتهم من إطفاء تلك الحرائق التي اشتعلت بطول خمسة كيلومترات على جانبي الطريق المؤدي إلى مطار بغداد الدولي.

وق تواصلت الهجمات على القوات الأميركية في العراق وتدخلت دبابة أميركية في مواجهة في الفلوجة للمرة الأولى منذ انتهاء الحرب.

واعترف الرئيس الأميركي جورج بوش بأن القوات الأميركية في العراق لا تزال تعاني من مشاكل أمنية، لكنه أكد أن تلك القوات ستبقى حازمة في حل هذه المشاكل.

وتزامنت تصريحات بوش مع إعلان القائد السابق للقيادة الأميركية الوسطى تومي فرانكس أن القوات الأميركية تتعرض في العراق إلى ما يصل إلى 25 هجوما في اليوم. وأبلغ فرانكس الذي قاد الغزو على العراق لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ أن القوات الأميركية قد تبقى في العراق أربع سنوات من الآن.

وأعلنت الولايات المتحدة أن 31 جنديا أميركيا لقي مصرعه في عمليات المقاومة منذ إعلان واشنطن عن انتهاء العمليات العسكرية الكبرى في أول مايو/أيار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة