إصابة ستة في انفجار قرب مزار ديني بكشمير   
الأحد 1424/9/23 هـ - الموافق 16/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مقاتل كشميري لقي حتفه في مواجهة مع القوات الهندية (أرشيف-رويترز)
ذكر متحدث باسم قوة أمن الحدود الهندية أن ستة أشخاص على الأقل أصيبوا لدى انفجار قنبلة قرب أهم المزارات الإسلامية في الجزء الذي تسيطر عليه الهند من كشمير أمس السبت.

وأوضح المتحدث الأمني أن ثلاثة من جنود حرس الحدود وثلاثة مدنيين أصيبوا عندما انفجرت قنبلة وضعها مسلحون في عربة ريكشو قرب منطقة حضرة بال (المزار الإسلامي)، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها حتى الآن عن الانفجار أو عن هجوم بقنابل يدوية جنوبي سرينغار أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص.

وأعلنت حالة التأهب القصوى في صفوف قوات الأمن الهندية بعدما حذرت جماعة لشكر طيبة التي تتخذ من باكستان مقرا لها الشهر الماضي من أنها ستصعد هجماتها في كشمير خلال شهر رمضان.

وقد قتل عشرة أشخاص في اشتباكات منفصلة وهجمات في كشمير خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية مع استمرار أعمال العنف الانفصالية رغم إشارات السلام المبدئية بين الهند وباكستان اللتين يدور بينهما نزاع منذ فترة طويلة بشأن كشمير.

وتتهم الهند باكستان بتسليح وتدريب وإرسال ثوار إسلاميين إلى كشمير حيث قتل 40 ألف شخص على الأقل منذ تفجر ثورة انفصالية عام 1989، في ما تنفي باكستان هذا الاتهام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة