تعهد أميركي لحماية المناخ   
الثلاثاء 1430/11/23 هـ - الموافق 10/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:37 (مكة المكرمة)، 11:37 (غرينتش)
أميركي يندد بتغير المناخ في مظاهرة بهاواي (رويترز-أرشيف)

تعهدت وزيرة الخارجية الأميركية بأن بلادها ستقر قانونا لحماية التغير المناخي بمناسبة القمة العالمية لحماية المناخ المقرر عقدها في كوبنهاغن الشهر المقبل.

وقالت هيلاري كلينتون في تصريحات صحفية إن الولايات المتحدة ستضع قانونا على أساس وضع حدود لانبعاثات الغازات المسببة لظاهرة الانحباس الحراري بالإضافة إلى تجارة الانبعاثات.
 
وأضافت كلينتون "مجلس النواب الأميركي أقر هذا القانون بالفعل، بينما لا تزال هناك مناقشات حامية حول القانون في مجلس الشيوخ، لكننا نتوقع أن يكون هناك نتيجة مثمرة".

وفي الوقت نفسه أكدت كلينتون أن حكومة الرئيس الأميركي باراك أوباما قررت سلسلة كاملة من القواعد لتنظيم انبعاثات الغازات من السيارات ومحطات توليد الطاقة.
 
98 مليار دولار
وقالت "إننا نستثمر 98 مليار دولار في مجال الطاقة النظيفة، لقد فعلنا الكثير خلال الثمانية أشهر الماضية، بعدما أنكرت الحكومة السابقة على مدار ثماني سنوات وجود مشكلة على الإطلاق".
 
وكانت لجنة البيئة في مجلس الشيوخ وافقت الخميس الماضي بإحدى عشر صوتا مقابل صوت واحد على مشروع قانون ينص على خفض الانبعاثات المسببة لظاهرة الانحباس الحراري بنسبة 20% بحلول عام 2020، كما يتضمن نظاما لتجارة الانبعاثات.
 
وكان مجلس النواب صادق العام الماضي على نسخته من مشروع القانون التي تنص على خفض الانبعاثات المسببة لظاهرة الانحباس الحراري بنسبة 17% فقط بحلول عام 2020.
 
ويتعين التوفيق بين نسختي قانون كلا المجلسين قبل أن يقر الكونغرس القانون بشكل نهائي.
 
أوباما يحضر القمة
من جهته قال الرئيس الأميركي اليوم إنه سيحضر قمة كوبنهاغن إذا كان واثقا بأن اتفاق إطار أصبح وشيكا وأن وجوده سيكون مهما للتوصل إليه.
 
ويعد هذا التأكيد الأول من أوباما حتى الآن بأنه ربما يسافر إلى الدانمارك للمساعدة في تأمين اتفاق عالمي جديد لمكافحة التغيرات المناخية، وهي عملية محل جدل بين الدول الغنية والدول النامية الكبيرة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة