ريال مدريد يحسم موقعة برشلونة بهدفين في الدوري الإسباني   
الاثنين 1422/8/19 هـ - الموافق 5/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صراع على الكرة بين ريفالدو (برشلونة) وماكليلي (ريال مدريد)

حسم ريال مدريد حامل اللقب لقاء القمة أمام غريمه التقليدي برشلونة 2-صفر، في المباراة التي أقيمت على ملعب سانتياغو برنابي أمام 75 الف متفرج، في حين احتفظ ديبورتيفو لاكورونيا بالصدارة بفوزه الساحق على ضيفه أوساسونا 5-1، في ختام مباريات الأسبوع الحادي عشر من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وسجل هدفي ريال مدريد كل من فرناندو مورينتيس والبرتغالي لويس فيغو في الدقيقتين 23 و90 على التوالي.

وكان ريال مدريد قد تغلب على مضيفه فياريال 3-2 في الأسبوع العاشر السبت الماضي. وبهذا الفوز، صعد ريال مدريد ثلاثة مراكز وبات سابعا برصيد 16 نقطة بفارق سبع نقاط خلف ديبورتيفو لاكورونيا المتصدر.

سيطرة لبرشلونة
وفرض برشلونة سيطرته في الدقائق العشرين الأولى وكاد يفتتح التسجيل من تسديدتين لغابري, لكن وعلى عكس مجريات اللعب سبقه ريال مدريد إلى الشباك، بعد هجمة منسقة قادها الفرنسي زين الدين زيدان الذي مرر الكرة إلى الدولي الإنجليزي ستيف ماكمنمان ومنه عرضية إلى راؤول، ولكن المدافع الدولي الهولندي فرانك دي بوير أبعدها برأسه فتهيأت أمام القناص مورينتيس الذي سددها داخل شباك الحارس الارجنتيني روبرتو بونانو في الدقيقة 23. وهو الهدف الأول لمورينتيس هذا الموسم في الدوري المحلي.

وتابع برشلونة سيطرته وشكل خطورة كبيرة على دفاع ريال مدريد، بواسطة الهولنديين باتريك كلويفرت ومارك أوفرمارس والبرازيلي ريفالدو.

ريال يعزز النتيجة
وفي الشوط الثاني، هدأ اللعب وكانت أولى الفرص الخطيرة في الدقيقة 55 من ركلة حرة مباشرة كاد فيغو, لاعب برشلونة سابقا, يخدع الحارس بونانو.

وأشرك فيسنتي دل بوسكي إيفان هيلغيرا مكان مورينتيس لتعزيز خط الوسط، فكان تغييره صائبا لأن ريال مدريد فرض سيطرته على المجريات. من جهته، أعطى دخول المهاجم الأرجنتيني خافيير سافيولا دفعا جديدا لهجوم برشلونة.

وكاد غابري يدرك التعادل بضربة رأسية إثر تمريرة من ريفالدو، ولكن الحارس إيكر كاسياس تصدى للكرة ببراعة.

وازدادت خطورة ريال مدريد في الدقائق الأخيرة, ونجح في تسجيل هدف ثان من هجمة مرتدة بعد لعبة مشتركة بين زيدان ومواطنه كلود ماكيليلي الذي مرر كرة عرضية إلى راؤول تركها بذكاء إلى فيغو الذي لم يجد صعوبة في التسجيل ليسقط فريقه السابق بالضربة القاضية.

فوز ديبورتيفو
من جهته احتفظ ديبورتيفو لاكورونيا بصدارة الدوري الإسباني بفوزه الساحق على ضيفه أوساسونا 5-1 سجلها كل من دييغو تريستان (هدفين) ودوناتو وخوسيه أمافيسكا والهولندي روي ماكاي، في حين هدف أوساسونا الوحيد الأسترالي جون الويزي.

وبكر أوساسونا بالتسجيل في الدقيقة الثامنة عبر الويزي, لكن ديبورتيفو أدرك التعادل بعد 11 دقيقة بواسطة تريستان, وأضاف تريستان هدفه الثاني في الدقيقة 25 رافعا رصيده إلى سبعة أهداف هذا الموسم وانفرد بصدارة لائحة الهدافين.

وتابع ديبورتيفو سيطرته وأضاف الهدف الثالث في الدقيقة 36 بواسطة دوناتو, وسجل أمافيسكا الهدف الرابع في الدقيقة 3. واكتفى ديبورتيفو لاكورونا بتسجيل هدف واحد في الشوط الثاني حمل توقيع ماكاي في الدقيقة 67.

وبهذا الفوز، رفع ديبورتيفو لاكورونيا رصيده إلى 24 نقطة مبتعدا بفارق نقطتين أمام فالنسيا الذي حقق فوزا صعبا على ضيفه رايو فاليكانو 2-1.

نتائج بقية المباريات
تغلب لاس بالماس على سلتا فيغو بأربعة أهداف مقابل هدفين، واستعاد مايوركا توازنه وحقق فوزه الثاني هذا الموسم عندما تغلب على ضيفه تينيريفي بهدفين، وخسر بيتيس أمام سرقسطة بهدف, وإسبانيول أمام ريال سوسييداد بهدف مقابل هدفين, وملقا أمام إشبيلية بهدف مقابل ثلاثة أهداف وفاز بلد الوليد على فياريال بهدف سجله جورج توت، وكان أتلتيكو بلباو تغلب على ألافيس 2-1 في افتتاح مباريات الأسبوع السبت.

ترتيب فرق الصدارة

الفريق

النقاط

ديبورتيفو لاكورونيا

23

فالنسيا

21

برشلونة

19

سلتا فيغو

18

ألافيس

18

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة