الحزب القومي الهندوسي يتجه للفوز في كوجرات   
السبت 1423/10/3 هـ - الموافق 7/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس الوزراء في كوجرات ناريندرا مودي وطاقمه الوزاري
أظهر استطلاع للرأي أن حزب بهارتيا جاناتا الحاكم يتجه لتحقيق الفوز في الانتخابات التي ستجرى في الأسبوع القادم بولاية كوجرات المضطربة رغم تراجع شعبيته في الأسابيع الأخيرة.

وتعد الانتخابات التي ستجرى يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول الجاري في كوجرات حيث قتل مئات المسلمين في أسوأ حوادث عنف طائفية تشهدها الهند، اختبارا رئيسيا لحزب بهارتيا جاناتا الذي تواجه حكومته الائتلافية الاتحادية انتخابات عامة في عام 2004.

وتوقع الاستطلاع الذي نشر في مجلة "إنديا توداي" أن يفوز حزب بهارتيا جاناتا بعدد يتراوح بين 100 و110 مقاعد في البرلمان المكون من 180 مقعدا، وهو عدد يقل عن التوقعات التي أشارت إلى أنه سيحصد 120 إلى 130 مقعدا.

ومن المرجح أن يحصل حزب المؤتمر -وهو حزب المعارضة الرئيسي في الهند- على عدد مقاعد يتراوح بين 70 و80 مقارنة مع 45 إلى 55 أشار إليها استطلاع سابق. ويسيطر حزب بهارتيا جاناتا حاليا على 117 مقعدا في حين يسيطر حزب المؤتمر على 57 في برلمان الولاية.

ويتمتع رئيس الوزراء في الولاية ناريندرا مودي المتهم بتجاهل الهجمات على المسلمين بتأييد 51% من الذين شملهم الاستطلاع مقابل 33% لزعيم حزب المؤتمر شانكيرسين فاغيلا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة