أنقرة توقف عشرات سربوا اختبارات حكومية   
الاثنين 1436/6/3 هـ - الموافق 23/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 23:21 (مكة المكرمة)، 20:21 (غرينتش)

أوقفت السلطات التركية 63 شخصا بينهم قرابة أربعين موظفا حكوميا في عملية أمنية بمختلف البلاد، وذلك على خلفية تسريب أسئلة اختبار موظفين حكوميين عام 2010 لصالح "الكيان الموازي"، في إشارة إلى جماعة فتح الله غولن.

وقامت فرق مديرية مكافحة الجرائم المنظمة والمالية في مديرية أمن العاصمة أنقرة -بتعليمات من النيابة العامة- بتنفيذ خطة شملت 19 ولاية، وأسفرت عن عمليات توقيف بتهمة "التزوير وتأسيس منظمة بهدف ارتكاب جرائم".

وكانت السلطات قد توصلت أثناء التدقيق في ملفات قرابة 1500 شخص بصفتهم مشتبها بهم إلى أنهم على صلة بعضهم مع بعض قبل الاختبار وبعده.

وأفادت التحقيقات بأن الذين سربوا الأسئلة قاموا بإعطائها للأشخاص الذين ينتمون إلى جماعة فتح الله غولن لقاء مبالغ مالية، وذلك بهدف التغلغل في مؤسسات الدولة، وفق السلطات التركية.

جدير بالذكر أن الحكومة التركية تصف جماعة فتح الله غولن -المقيم في ولاية بنسلفانيا الأميركية- بـ"الكيان الموازي"، وتتهم الجماعة بالتغلغل داخل سلكي القضاء والشرطة، كما تتهم عناصر تابعة للجماعة باستغلال مناصبها، والقيام بالتنصت غير المشروع على مسؤولين حكوميين ومواطنين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة