الجلبي يهاجم العائلة المالكة في الأردن   
الاثنين 5/3/1424 هـ - الموافق 5/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحمد الجلبي
نقلت مجلة "نيوزويك" الأميركية عن رئيس المؤتمر الوطني العراقي أحمد الجلبي قوله إنه يمتلك 25 طنا من وثائق الاستخبارات العراقية يوجه بعض منها اتهامات إلى العائلة المالكة في الأردن.

وقال الجلبي للمجلة إنها وثائق مربكة وإن بعضا منها يتعلق بالعاهل الأردني عبد الله الثاني، مضيفا أن عبد الله الثاني الذي تسلم العرش قبل أربعة أعوام قلق من علاقاته مع الرئيس العراقي صدام حسين ومما قد يحصل. وكان أحمد الجلبي قد أنشأ في الثمانينات مصرف البتراء في الأردن الذي ما لبث أن أفلس، وصدر ضد الجلبي إثر ذلك حكم بالسجن 22 عاما بتهمة الاختلاس.

لكن الجلبي يتهم صدام حسين بالتآمر عليه عندما كان قريبا من النظام الأردني, ومن محمد سعيد النابلسي الذي كان حاكما للبنك المركزي الأردني, ولا يوفر انتقاداته للعاهل الأردني عندما تتاح له الفرصة. ويعتبر الجلبي الأوفر حظا لدى وزارة الدفاع الأميركية والكونغرس الأميركي لحكم العراق بعد تشكيل حكومة عراقية انتقالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة