إعصار قوي يتجه نحو بنغلاديش وشرق الهند   
الخميس 5/11/1428 هـ - الموافق 15/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:48 (مكة المكرمة)، 3:48 (غرينتش)
المناطق التي تتعرض للأعاصير سنويا في بنغلاديش تفتقر للمساعدات (الأوروبية-أرشيف)

نزح آلاف الأشخاص من منازلهم بطول الساحل الجنوبي لبنغلاديش, وسط تحذيرات من إعصار مصحوب برياح قوية وأمطار غزيرة يتجه نحو المنطقة قادما من خليج البنغال.

وقد أعلن التحذير من الإعصار في كل من بنغلايدش وشرق الهند حيث يتوقع أن تصل العاصفة إلى الساحل في غضون اليومين المقبلين.

وأوضحت الأرصاد الجوية في بنغلايدش أن الإعصار تصاحبه رياح تصل سرعتها إلى 185 كلم في الساعة, ويتوقع أن تضرب الساحل الشرقي للهند بالإضافة إلى مناطق في ميانمار.

وصنف نظام رصد العواصف البريطاني العاصفة على أنها من الدرجة الرابعة التي تصل سرعة الرياح المصاحبة لها إلى 250 كلم في الساعة.

وتوقع خبراء الأرصاد في بنغلاديش أن تتراجع قوة الإعصار إلى الدرجة الثالثة في وقت لاحق من يوم الخميس حيث سيفقد بعضا من سرعته. وفي نفس الوقت قال الخبراء إن نتائج الإعصار ستكون كارثية إذا ضرب مناطق من اليابسة.

ونقل عن مسؤولين في داكا أن نحو عشرة ملايين من سكان بنغلاديش يعيشون في مناطق معرضة للخطر على طول الساحل, حيث إن مراكز الإيواء لا تكفي إلا نصف مليون شخص فقط.

كما علقت العمليات في الموانئ الرئيسية وأعيدت مئات السفن وقوارب الصيد إلى الشاطئ, تحسبا للإعصار.

وفي الهند حذرت السلطات من عاصفة "قوية للغاية" وأمطار غزيرة بالشاطئ الشرقي للبلاد.

وكانت بنغلاديش قد تعرضت لإعصار شديد عام 1970 أسفر عن مقتل أكثر من نصف مليون شخص, بينما قتل عام 1991 نحو 138 ألفا إضافة إلى تدمير آلاف المنازل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة