قتلى وجرحى بانفجار قرب مطار كابل   
الاثنين 25/10/1436 هـ - الموافق 10/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:01 (مكة المكرمة)، 11:01 (غرينتش)

قالت وكالة الصحافة الفرنسية إن أربعة قتلى على الأقل وعددا من الجرحى سقطوا بانفجار "انتحاري" وقع -صباح اليوم الاثنين- قرب مطار العاصمة الأفغانية كابل، بينما لم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الهجوم.

وصرّح قائد الشرطة القضائية في كابل فريدون عبيدي "قُتل أربعة أشخاص في هذه العملية الانتحارية وأصيب عشرة آخرون بجروح"، مضيفا أنهم بصدد تحديد هوية الضحايا.

ونقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن مصدر أمني، تأكيده أن سيارة ملغمة انفجرت صباح اليوم في المدخل الرئيسي لمطار كابل الدولي.

من جهته أفاد مصدر بوزارة الداخلية الأفغانية لمراسل الجزيرة بأنه تم إيقاف العمل في مطار كابل الدولي وإلغاء كافة الرحلات من المطار وإليه.

وحسب وزارة الصحة الأفغانية أصيب ثمانية مدنيين على الأقل بينهم طفل في الهجوم.

وأوضح المصدر الأمني ذاته أن سيارات الإسعاف هرعت إلى مكان الحادث، فيما فرضت قوات الأمن طوقا حول موقع التفجير.

 قوات الأمن الأفغانية تتفقد مكان الانفجار الكبير (الفرنسية/غيتي)

تفجير وتأهب
على صعيد متصل، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤولين قولهم إن التفجير وقع قرب مدخل مطار كابل الدولي في وقت الزحمة، متوقعين وقوع عدد كبير من الضحايا.

وقال سيد غول آغا روحاني -نائب رئيس شرطة كابل- إن "الانفجار وقع عند أول حاجز أمني في مطار كابل".

من جهته أفاد مسؤول أمني من موقع الانفجار لوكالة رويترز بأن التفجير "الانتحاري" كان يستهدف على ما يبدو سيارتين مصفحتين على الرغم من أنه لم يتضح من كان داخلهما.

ويأتي الانفجار بعد أيام من سلسلة هجمات "انتحارية" في العاصمة الأفغانية قتلت العشرات وأصابت المئات.

وسبق أن أعلنت السلطات في كابل حالة التأهب القصوى على إثر هجمات الأسبوع الماضي التي أسفرت عن مقتل خمسين شخصا على الأقل من المدنيين ورجال الأمن في أسوأ موجة عنف تشهدها المدينة منذ سنوات.  

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة