قطر تدعو المفتشين الدوليين إلى الشفافية والحياد   
الأربعاء 1423/9/16 هـ - الموافق 20/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حمد بن جاسم بن جبر
طالب وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني فرق التفتيش الدولية عن أسلحة الدمار الشامل العراقية بالتزام الشفافية والحيادية بعيدا عن أي أعمال استفزازية. جاءت تصريحات المسؤول القطري في كلمته بالجلسة الافتتاحية لاجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي مساء أمس الثلاثاء بالدوحة.

وقال الوزير القطري إن التعاون بين العراق والأمم المتحدة ضروري لحل المشاكل عبر الوسائل السلمية ويؤدي إلى رفع الحظر المفروض على بغداد، مؤكدا موقف مجلس التعاون الخليجي لاستقلال العراق وأمنه ووحدة أراضيه. ودعا المجتمع الدولي إلى العمل على إزالة أسلحة الدمار الشامل التي تملكها إسرائيل والتي تهدد السلام والأمن في العالم وفي المنطقة.

ويعقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون اجتماعا تحضيريا في العاصمة القطرية للإعداد للقمة الخليجية القادمة المقرر عقدها في قطر يومي 22 و23 ديسمبر/كانون الأول المقبل، حيث ستتولى الدوحة رئاسة دورة المجلس لعام 2003.

وقد جرى خلال الاجتماع استعراض الموضوعات والملفات التي سيناقشها الزعماء الخليجيون في قمتهم القادمة، وفي مقدمتها الملف العراقي والأوضاع الحالية في المناطق الفلسطينية المحتلة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة