إسرائيل تهدم مسجدا في النقب بدعوى عدم الترخيص   
الأربعاء 1423/12/3 هـ - الموافق 5/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طلب الصانع

أكد النائب العربي في الكنيست طلب الصانع أن وزارة الداخلية الإسرائيلية هدمت مسجدا في قرية تل الملح البدوية بالنقب جنوب إسرائيل بدعوى عدم الترخيص.

وما أن انتهت جرافات وزارة الداخلية الإسرائيلية فجر اليوم الأربعاء من هدم المسجد حتى هب رجال أعمال وسكان من القرية والقرى المجاورة لإعادة بناء المسجد.

واعتبر الصانع أن هذه الخطوة جزء من الحملة العنصرية التي تشنها حكومة شارون لإرغام سكان القرية على مغادرتها مؤكدا أنها سابقة خطيرة، فهي المرة الأولى بعد حرب 48 التي يقوم فيها الإسرائيليون بهدم مسجد في إسرائيل بدعوى عدم الترخيص.

مع العلم بأن الحكومة الإسرائيلية ترفض إعطاء التراخيص لسكان قرية تل الملح التي يبلغ عدد سكانها نحو ألف نسمة، وذلك في إطار خطة تهدف إلى تفريغ 40 قرية يطلق عليها اسم "القرى الأربعين" من سكانها العرب، حيث ترفض الحكومة الإسرائيلية منح السكان فيها خدمات مثل المياه والكهرباء بحجة أن مثل هذه القرى مبنية دون تراخيص.

ولمقاومة المشروع الإسرائيلي هذا كشف الصانع عن خطة لتأسيس صندوق لتعويض أصحاب البيوت التي تهدم بحجة عدم الترخيص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة