الجزيرة ترصد استهداف الحوثيين للمشافي والأحياء بتعز   
الجمعة 1436/8/3 هـ - الموافق 22/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 2:30 (مكة المكرمة)، 23:30 (غرينتش)

أصبح الأطفال والنساء في مدينة تعز جنوبي اليمن هدفا لمسلحي جماعة الحوثي، حيث غصت المستشفيات بجثث اقتلى والمصابين الذين يزداد عددهم مع استمرار المعارك وعدم تورع الحوثيين عن استهداف الأحياء السكنية بالقصف العشوائي.

وإضافة إلى مأساة ازدحام المستشفيات بالقتلى والمصابين، فإن مدير مكتب الصحة في تعز حسن العزي عمّق الأزمة بأن خصص عددا من سيارات الإسعاف لنقل مصابي مسلحي الحوثي دون غيرهم، مما ترك عددا من القتلى والمصابين الآخرين دون إنقاذ، في ظل غياب سيارات مجهزة تقلهم إلى المشافي.

ومع زيادة حدة المعارك في تعز، اضطر نحو أربعة آلاف من سكان المدينة للنزوح عنها إلى مناطق أكثر أمنا وبعيدا عن القصف العشوائي للحوثيين.

وشهدت المدينة الخميس اشتباكات عنيفة بين المقاومة الشعبية من جهة ومليشيات الحوثي والرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى، حيث اشتدت الاشتباكات في أحياء المرور وحوض الأشراف والنقطة الرابعة بجوار إدارة الأمن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة