الإيطالي روسي يفوز بسباق البرتغال للدراجات النارية   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:14 (مكة المكرمة)، 5:14 (غرينتش)

بياجي يحتفل مع جماهيره باللقب البرتغالي والاحتفاظ بصدارة بطولة العالم (الفرنسية)

أكد الدراج الإيطالي فالنتينو روسي هيمنته على بطولة العالم للدراجات النارية هذا الموسم وتمكن من الفوز بسباق الجائزة الكبرى البرتغالي الذي أقيم اليوم ليحتفظ بصدارته الترتيب العام للبطولة.

قطع روسي متسابق فريق ياماها مسافة السباق في زمن قدره 46.34.91 دقيقة، ليتقدم بفارق 5.1 ثانية على الياباني ماكوتو تامادا متسابق فريق هوندا الذي حل في المركز الثاني علما بأنه انطلق من الموقع الأول في بداية السباق.

واحتل البرازيلي ألكس باروس متسابق هوندا المركز الثالث متأخرا بفارق 8.15 ثوان عن صاحب المركز الأول، بينما جاء الإسباني سيتي خيبرناو في المركز الرابع تلاه مواطنه كارلوس تشيكا في المركز الخامس.

وكان موقع الانطلاق الأول في السباق الذي يمثل المرحلة الحادية عشرة لبطولة العالم من نصيب تامادا لكن روسي انتزع المقدمة في اللفة الأولى وحافظ على تقدمه حتى النهاية ليظفر باللقب البرتغالي.

بياجي تعرض لتصادم أبعده عن المنافسة (رويترز)
سقوط مبكر لبياجي
من جهة أخرى ابتعد الإيطالي ماكس بياجي متسابق هوندا على المنافسة في السباق بعد أن تعرض لحادث تصادم في اللفة الأولى لكنه لم يصب بأذى.

وبهذه النتيجة احتفظ روسي بصدارة الترتيب العالمي برصيد 209 نقاط يليه خيبرناو 180 نقطة ثم بياجي 158 نقطة.

وكان الإسباني توني إلياس فاز باللقب البرتغالي للدراجات النارية فئة 250 سنتيمترا، متقدما على الأرجنتيني سيباستيان بورتو الفرنسي راندي دي بونيه، علما بأن قمة الترتيب العام بقيت في حوزة الإسباني دانييل بيدروسا.

وفي فئة 125 سنتيمترا فاز الإسباني هيكتور باربيرا باللقب البرتغالي تلاه الفنلندي ميكا كاليو، ثم الإسباني خورخي لورنزو، علما بأن صدارة الترتيب العام ظلت في قبضة الإيطالي أندريا دوفيزيوزو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة