40 قتيلا إثر انفجار ألعاب نارية بحافلة في باكستان   
الاثنين 1426/11/11 هـ - الموافق 12/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:38 (مكة المكرمة)، 13:38 (غرينتش)

الألعاب النارية محظورة في باكستان إلا أن استخدامها شائع في الأفراح (الفرنسية)

قتل ما لا يقل عن 40 شخصا في حريق ناجم عن انفجار ألعاب نارية في حافلة تقل محتفلين بزفاف في لاهور شرقي باكستان.

وقال متحدث باسم الشرطة إن الحادث الذي وقع أمس الأحد أسفر أيضا عن إصابة 19 شخصا منهم 12 في حالة حرجة، بينما غادر الباقون المستشفى بعد تلقي الإسعافات اللازمة.

وعزت الشرطة الحادث إلى حريق شب في الحافلة نتيجة إشعال شخص مفرقعات داخلها، ورجحت أن الحافلة كانت تقل نحو 70 شخصا مشيرة إلى أن العديد من الجثث تفحمت وأصبح من الصعب التعرف عليها.

ومع الاختناقات المرورية التي تشهدها ضواحي لاهور وجدت الشرطة وسيارات الإسعاف صعوبة في الوصول إلى مكان الحادث. وقد أمر رئيس حكومة ولاية البنجاب شودري برويز بالتحقيق في أسباب الحادث.

يذكر أن الألعاب النارية والمفرقعات محظورة في باكستان إلا أن استخدامها شائع خلال الأفراح. وقد شهدت البلاد مرارا انفجارات مميتة قتل فيها العشرات نتيجة تخزين هذه الألعاب وسط مناطق مكتظة بالسكان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة