حكومة تايلند تنشد الدعم من مسلمي المناطق المتمردة   
الأحد 1426/7/10 هـ - الموافق 14/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:01 (مكة المكرمة)، 17:01 (غرينتش)

شيناواترا متحدثا إلى المسلمين في مسجد يالا الرئيسي (الفرنسية)
دعا رئيس الوزراء التايلندي تاكسين شيناوترا سكان الأقاليم ذات الغالبية الإسلامية جنوب البلاد إلى التعاون لمواجهة المتمردين الإسلاميين.

وقال شيناواترا في ختام جولة شملت أقاليم ناراثيوات ويالا وبطاني إن حكومته تواصل جهودها لحل مشكلة التمرد وإحلال السلام في الأقاليم الثلاثة مضيفا أن "جهود الحكومة وحدها لا تكفي".

وتعمد شيناواترا توقيت جولته يومي الخميس والجمعة بالتزامن مع اليومين اللذين أعلنهما المتمردون في المنطقة عطلة أسبوعية -كما هو معمول به في العالم الإسلامي- وذلك في بيان تعهدوا فيه بمعاقبة المخالفين.

وحث رئيس الوزراء التايلندي سكان المنطقة على عدم الاستجابة لدعوات المتمردين عبر "إعلان عدم خوفهم من مثيري المشاكل". وتعهد بعدم السماح "لأي كان بتشطير البلاد" ونشر قوات إضافية "عند الضرورة".

ومعلوم أن كثيرا من مسلمي الجنوب يعانون من التمييز وخصوصا في مجالي التعليم والتوظيف الأمر الذي يغذي التمرد الذي أوقع منذ عام 2004 نحو 900 قتيل.

وكان شيناواترا عقد أمس اجتماعا مع رجال دين ووجهاء من إقليمي يالا وبطاني طلب خلاله تقديم النصح بشأن طرق حل الأزمة, قبل أن يعقد اليوم اجتماعا مماثلا في إقليم نارثيوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة