تعزيزات من البشمركة والمعارضة السورية إلى عين العرب   
الأربعاء 1436/1/6 هـ - الموافق 29/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 12:54 (مكة المكرمة)، 9:54 (غرينتش)
دخل عشرات المقاتلين من المعارضة السورية إلى مدينة عين العرب (كوباني) على الحدود مع تركيا لمساندة وحدات حماية الشعب الكردية ضد تنظيم الدولة الإسلامية، في حين ينتظر أن تدخل إلى المدينة في وقت لاحق قوات من البشمركة قادمة من إقليم كردستان العراق للغرض نفسه.

وأفادت مصادر خاصة للجزيرة بأن نحو سبعين مقاتلا من المعارضة السورية دخلوا مدينة عين العرب عبر الأراضي التركية من معبر مرشد بينار الحدودي.

كما عبرت سيارات محملة برشاشات متوسطة وثقيلة، وأضافت المصادر نفسها أن الساعات القادمة ستشهد دخول مجموعات أخرى من المقاتلين السوريين.

وفي وقت سابق، أفاد المسؤول عن العلاقات الخارجية في حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي إبراهيم كوردو لوكالة الأناضول بأن هناك فصائل عدة من الجيش السوري الحر تحارب إلى جانب المقاتلين الأكراد في عين العرب، الواقعة بمحافظة حلب (شمالي سوريا).

ورحب كوردو بإعلان فصائل أخرى من الجيش الحر استعدادها للانضمام للقتال، في إشارة إلى ما أعلنه القائد في الجيش الحر عبد الجبار العكيدي قبل أيام عن تكليفه بتشكيل فرقة مؤلفة من ألف مقاتل للتوجه إلى عين العرب.

video

وصول البشمركة
وفي السياق ذاته، وصلت فجر اليوم دفعة أولى من 150 مقاتلا من قوات البشمركة إلى مطار "شانلي أورفا" (جنوب شرق تركيا)، في طريقها إلى مدينة عين العرب لدعم وحدات حماية الشعب الكردية، التي تخوض قتالا مع تنظيم الدولة الإسلامية في المدينة منذ أكثر من شهر.

ووصل مقاتلو البشمركة إلى المطار التركي وسط تشديدات أمنية، قادمين على متن طائرة خاصة من مطار أربيل، ثم نقلتهم حافلات باتجاه مدينة سوروج قبالة عين العرب.

وفي السياق ذاته، عبر رتل من قوات البشمركة من كردستان العراق إلى الأراضي التركية في وقت مبكر من صباح اليوم عبر معبر "إبراهيم الخليل" في منطقة الفيش خابور على الحدود العراقية التركية.

وبثت قناة تلفزيونية كردية لقطات لما قالت إنها قافلة من مركبات البشمركة محملة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة في طريقها إلى عين العرب.

وأفاد مراسل الجزيرة من الحدود التركية السورية أحمد عساف بأن قوات البشمركة التي جاءت عبر الجو وصلت إلى المطار التركي حوالي الساعة الثانية من فجر اليوم بالتوقيت المحلي، مضيفا أنها الآن مستقرة في ثكنة للجيش التركي قريبة من معبر "مرشد بينار" الحدودي في انتظار وصول أسلحتها الثقيلة، وفي انتظار التنسيق مع قيادة قوات وحدات حماية الشعب الكردية بشأن دور قوات البشمركة في المعركة.

video

غارات مكثفة
ويتزامن ذلك مع استمرار التحالف في تكثيف القصف على مواقع تنظيم الدولة الذي يحاول أن يحكم سيطرته على معبر "مرشد بينار" الحدودي مع تركيا.

فقد قال مراسل الجزيرة على الحدود التركية السورية أحمد عساف إن العنوان الأبرز ليوم أمس كان هو التحليق المستمر لطيران التحالف في سماء مدينة عين العرب، مؤكدا تنفيذ تسع غارات جوية استهدفت مواقع يسيطر عليها التنظيم.

وأشار المراسل إلى أن طيران التحالف كثف غاراته -خاصة قرب معبر "مرشد بينار"- واستهدف مواقع للتنظيم في المربع الأمني للمنطقة التي يسيطر عليها في المدينة.

وأفادت مصادر للجزيرة بأن القوات الكردية استفادت من الغارات فشنت هجوما على مواقع التنظيم في حي الصناعة، في حين لا تزال الاشتباكات مستمرة على أكثر من محور.

وكان إبراهيم كوردو قد وصف الوضع العسكري في عين العرب بأنه يسير في صالح وحدات حماية الشعب منذ 15 يوما وحتى الآن، موضحا أن الضربات الجوية للتحالف أسهمت في سيطرة أكراد سوريا على حوالي 70% من المدينة.

وقتل أكثر من ثمانمائة شخص في مدينة عين العرب منذ بداية هجوم تنظيم الدولة قبل نحو أربعين يوما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة