الجيش الأوغندي يستأنف هجومه على جيش الرب   
الأربعاء 1427/9/11 هـ - الموافق 4/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:56 (مكة المكرمة)، 10:56 (غرينتش)
المواجهات الجديدة ألقت بظلالها على محادثات السلام (رويترز-أرشيف)
استأنف الجيش الأوغندي عملياته ضد متمردي "جيش الرب" للمقاومة شمالي البلاد رغم محادثات السلام التي تعمل على إنهاء واحدة من أسوأ الحروب في أفريقيا.

وأصر متحدث عسكري أوغندي على "أن الهجوم يجب ألا يعطل المفاوضات الجارية بين الجانبين في جنوب السودان".

وقال المتحدث إنه "تم التعامل عسكريا مع من لم يلتزم من مقاتلي جيش الرب", مشيرا إلى أنه رغم هذا فإن "عملية السلام يجب أن تستمر".

وكان مقاتلو جيش الرب قد بدؤوا واحدة من أعنف حملات التمرد في شمالي أوغندا قبل عشرين عاما قبل أن يتحركوا إلى جنوب السودان ثم اختبؤوا مؤخرا في الأدغال الشرقية لجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وينظر إلى المحادثات الجارية بين مفاوضي الحكومة الأوغندية والمتمردين والتي تعقد في السودان على أنها الفرصة المثلى لإنهاء الصراع الذي أدى إلى مقتل عشرات الآلاف وشرد نحو مليونين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة