فرنسا تقر قانونا يحظر مواقع "تدافع عن الإرهاب"   
الخميس 24/11/1435 هـ - الموافق 18/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:51 (مكة المكرمة)، 14:51 (غرينتش)

صادق مجلس النواب الفرنسي اليوم على مادة مثيرة للجدل من قانون مكافحة الإرهاب الذي يجيز حظر مواقع على الإنترنت "تدافع عن الإرهاب".

وسيكون بوسع الحكومة أن تطلب من مزودي خدمات الإنترنت منع الوصول إلى هذه المواقع على غرار قانون يحظر المواقع المتضمنة لمواد إباحية عن القاصرين.

وبرر مقرر نص القانون سيباستيان بيتراسانتا إقرار المادة بأن "مديري هذه المواقع لا ينشرون مثل هذا المضمون عن طريق الخطأ أو السهو بل عن اقتناع".

واعترض العديد من النواب الاشتراكيين ومن حزب البيئة على المادة إذ عبروا عن قلقهم من تفسير تعبير "الدفاع عن الإرهاب" بشكل فضفاض وبالتالي من "حظر مواقع غير مستهدفة".

ويهدف مشروع قانون مكافحة الإرهاب -الذي يتم التباحث بشأنه منذ الاثنين الماضي في الجمعية الوطنية- إلى كبح جماح موجة توجه "الجهاديين" للقتال في سوريا والعراق.

وصادق النواب حتى الآن على العديد من المواد ضمن هذا القانون منها منع الخروج من البلاد وتجريم أي "مخطط إرهابي فردي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة