الجزائر تحتضن مؤتمرا حول الإرهاب بالمغرب والساحل   
الثلاثاء 1427/1/23 هـ - الموافق 21/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:53 (مكة المكرمة)، 21:53 (غرينتش)
بدأت في الجزائر اليوم فعاليات المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب في المغرب العربي ومنطقة الساحل الأفريقي, بمشاركة ثماني دول أفريقية وخبراء غربيين.
 
ويهدف المؤتمر إلى "بلورة قائمة أعمال ملموسة لمحاربة ما يسمى الإرهاب والمجموعات الإرهابية" في المغرب والمنطقة الساحلية الصحراوية.
 
وقال المنظمون للاجتماع إن تلك الأعمال ستكون مستوحاة من خطة عمل الاتحاد الأفريقي للوقاية ومكافحة ما يسمى الإرهاب.
 
وتقوم خطة عمل الاتحاد الأفريقي التي أقرت في الجزائر عام 2002على سلسلة من التدابير الملموسة تتصل بالشرطة, ومراقبة الحدود, إضافة إلى إجراءات قانونية ومالية حول تبادل المعلومات والتنسيق على المستويات الإقليمية والقارية والدولية.
 
وينظم الاجتماع المغلق الذي يعقد على مدى أربعة أيام المركز الأفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب التابع للاتحاد الأفريقي, ومركز الدراسات الإستراتيجية حول أفريقيا التابع لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).
 
يشار إلى أن الدول المشاركة في الاجتماع إضافة إلى البلد المضيف, هي ليبيا ومالي والنيجر ونيجيريا والسنغال وتشاد وتونس, إضافة إلى ممثلين للولايات المتحدة ودول أوروبية عديدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة