رانييري يعترف بالفشل مع فالنسيا   
الأحد 1426/1/19 هـ - الموافق 27/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 0:33 (مكة المكرمة)، 21:33 (غرينتش)

النتائج المتواضعة أطاحت برانييري من تدريب فالنسيا (الفرنسية-أرشيف)


اعترف المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري الذي أقيل من منصب المدير الفني لفريق فالنسيا الإسباني لكرة القدم بأنه يتحمل المسؤولية الكاملة في فشل الفريق في تحقيق نتائج طيبة على الصعيدين المحلي والأوروبي.

وقال رانييري (53 عاما) إنه حاول دائما تشكيل مجموعة من اللاعبين تلعب بقوة وجدية لكنه لم يتمكن، ما أدى إلى تراجع الفريق في الدوري الإسباني ثم خروجه من كأس الاتحاد الأوروبي على يد ستيوا بوخارست الروماني الخميس الماضي.
 
وفرط فالنسيا الذي جمع بين لقبي الدوري المحلي وكأس الاتحاد الأوروبي في الموسم الماضي، في تقدمه 2-صفر ذهابا أمام ستيوا ليخسر في الإياب بنفس  النتيجة، قبل أن يخسر بركلات الترجيح ويودع البطولة الأوروبية.
 
وتراجعت نتائج فالنسيا في الدوري المحلي بشكل كبير حيث يحتل المركز  السادس بفارق 19 نقطة كاملة عن برشلونة المتصدر، علما بأنه لم يذق طعم الفوز خلال مبارياته الست الأخيرة.
 
وكان رانييري عاد لتدريب فالنسيا قبل سبعة أشهر في عقد يستمر ثلاث سنوات بعد إقالته من تدريب تشلسي الإنجليزي، ليحل محل الإسباني رافائيل بينيتز الذي انتقل بدوره إلى ليفربول الإنجليزي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة