هادي يدعو إيران للتعقل وتجدد الاشتباكات بالجوف   
الأحد 13/11/1435 هـ - الموافق 7/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:55 (مكة المكرمة)، 22:55 (غرينتش)

دعا الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي السبت إيران إلى التعقل في التعامل مع اليمن، في وقت تجددت فيه الاشتباكات بين الجيش والقبائل من جهة ومسلحي جماعة الحوثي من جهة أخرى.

وقال هادي في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إنه يجب على إيران أن تتصرف بعقل ومنطق في تعاملها مع الشعب اليمني، وحثها على التعامل مع اليمنيين بوصفهم وحدة واحدة وليس بوصفهم مجموعات أو طوائف.

يُذكر أن إيران اُتهمت مرات عدة بدعم الحوثيين الذين ظلوا يقاتلون الحكومة المركزية لأكثر من عشر سنوات وانتهوا إلى الاعتصام داخل وخارج العاصمة صنعاء خلال الأسابيع الماضية مطالبين بإقالة الحكومة الحالية وخفض أسعار الوقود.

ورغم العرض الذي تقدم به هادي متعهدا بتشكيل حكومة وحدة وطنية وخفض أسعار الوقود، تعهد الحوثيين بتصعيد احتجاجاتهم يومي الأحد والاثنين إذا لم تستجب الحكومة لمطالبهم.

تجدد الاشتباكات
من جهة أخرى تجددت الاشتباكات بين الجيش والقبائل من جهة وبين جماعة الحوثي من جهة أخرى السبت بعدما توقفت الجمعة لانتشال الجثث بين الطرفين في منطقة وادي إِيْبر بمديرية الغيل بمحافظة الجوف شمال شرق البلاد.

وقال مصدر محلي بالجوف إن المعارك التي دارت خلال اليومين الماضيين خلفت 57 قتيلا وعشرات الجرحى في صفوف الطرفين، موضحا أن عشرين قتيلا وأكثر من 35 جريحا من الجيش والقبائل، في حين قتل 37 من الحوثيين وجُرح 46. وكانت المعارك قد اشتدت حينما حاول مسلحو الحوثي التقدم للسيطرة على جبهة الغيل.

وسلَّمت القبائل 14 جثَة إلى جماعة الحوثي، في حين يحتفظ الحوثيون بجثة نائب مدير أمن الجوف الذي قتل قبل أيام عدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة