خطة مرحلية لمعالجة نفايات لبنان   
السبت 1437/6/4 هـ - الموافق 12/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 23:30 (مكة المكرمة)، 20:30 (غرينتش)

أفادت مراسلة الجزيرة في لبنان بأن الحكومة توصلت اليوم السبت إلى حل لأزمة النفايات، وذلك باستحداث مطامر في منطقتي برج حمود ونهر الغدير شرقي بيروت وجنوبيها.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية أن الحكومة أقرت خطة مرحلية لحل أزمة النفايات مدتها أربع سنوات، وتقضي بإعادة فتح مطمر الناعمة جنوبي بيروت لمدة شهرين، إلى جانب صرف حوافز مالية للبلديات الواقعة في نطاق هذين المطمرين.

وكانت العاصمة اللبنانية بيروت شهدت السبت مظاهرة شارك فيها الآلاف ونظمتها حركة "طلعت ريحتكم"، تزامناً مع جلسة للحكومة للبت في أزمة النفايات.

وحمل المتظاهرون شعارات تطالب بإسقاط الحكومة، وهتفوا "الشعب يريد إسقاط النظام" و"ثورة ثورة" و"يسقط يسقط حكم الأزعر". وارتدى البعض قمصانا كتب عليها "حكومة الزبالة".

وجاب المتظاهرون شوارع بيروت وصولا إلى ساحة رياض الصلح القريبة من السراي الحكومي، وأعلنوا رفضهم اعتماد المكبات والمحارق، لما تشكله من ضرر على صحة الإنسان والبيئة.

وأصدر المتظاهرون بيانا أكدوا فيه أن "الحراك المدني يستعد لشل الحركة في كل لبنان بطرق عديدة، ابتداء من الاثنين المقبل إذا لم يتم حل أزمة النفايات".

تجدر الإشارة إلى أن لبنان يعاني من أزمة تراكم النفايات وخاصة في العاصمة بيروت، منذ منتصف العام الماضي في ظل غياب حلول جذرية للمشكلة.

ودفعت هذه الأزمة عشرات الآلاف من اللبنانيين من مختلف التوجهات والطوائف للنزول إلى الشارع بشكل غير مسبوق خلال الصيف الماضي، بعدما تكدست النفايات في الأحياء السكنية وعلى جوانب الطرق بشكل عشوائي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة