انفجارات بالجزائر أحدها يستهدف مقر الحكومة   
الأربعاء 1428/3/24 هـ - الموافق 11/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:56 (مكة المكرمة)، 10:56 (غرينتش)
قصر الحكومة بالجزائر العاصمة (الجزيرة نت-أرشيف)

هز انفجار عنيف ساحة قصر الحكومة الجزائرية بقلب العاصمة موقعا عشرات الجرحى.
 
ووقع الانفجار أمام "قصر الحكومة" الواقع على طريق يربط وسط العاصمة بأعاليها.
 
وكان الانفجار الذي وقع بين قصر الحكومة ومقر الجمارك من القوة أن سمع على بعد 10 كيلومترات, وقال مصدر صحفي للجزيرة إن زجاج النوافذ تطاير في بعض المكاتب التي تبتعد بكيلومترات عن مكان الانفجار.
 
ورغم أن الانفجار يعتبر نوعيا من حيث استهدافه لمقر الحكومة الذي يضم 15 طابقا, فإن موقع الهدف يجعله سهل الاستهداف نوعيا, فالبناية تقع على طريق عام ولا توجد نقطة مراقبة عندها, وإن كان ممنوعا وقوف السيارات قربها.
 
ولم يعرف إن كان رئيس الوزراء في مكتبه لكن كان يفترض أن يلتقي رجال أعمال في أحد الفنادق بالجزائر العاصمة.
 
انفجار ثان
وفي الوقت نفسه تقريبا هز انفجار آخر مركز شرطة في منطقة باب الزوار شرق الجزائر العاصمة لم تتوفر معلومات حول عدد الضحايا المحتملين.
 
وكان يفترض أن يقوم الرئيس الجزائري بزيارة لتدشين عدد من المشاريع في الضاحية القريبة من مطار الجزائر الدولي.
كما علمت الجزيرة نت أن سيارة مفخخة أخرى استهدفت مركز شرطة "كافينياك" في وسط الجزائر أيضا.
 
وجاء الانفجاران في وقت شهدت فيه الجزائر سلسلة هجمات نوعية شنها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي -الجماعة السلفية للدعوة والقتال سابقا- بينها هجمات على مراكز شرطة, في وقت تحاصر فيه قوات الجيش معقلين مهمين من معاقلها في شرق البلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة