لبنان يحاكم متهمين بالانتماء للقاعدة   
الاثنين 1430/7/7 هـ - الموافق 29/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:37 (مكة المكرمة)، 17:37 (غرينتش)

السلطات اللبنانية قالت إن المتهمين سعوا لجمع أسلحة للقيام "بأعمال إرهابية" (الفرنسية-أرشيف)

اتهم الادعاء العسكري اللبناني أربعة أشخاص بالسعي لتكوين خلية تابعة لتنظيم القاعدة على الأراضي اللبنانية والتحضير للقيام بـ"أعمال إرهابية" في لبنان وضد سوريا.

وأحال الادعاء على التحقيق العسكري الأشخاص الثلاثة وهم سوري وكويتي وكزاخي اعتقلوا في وقت سابق من هذا الشهر، والرابع من مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين قرب مدينة صيدا الساحلية جنوب لبنان ويجري البحث عنه.

وتقول السلطات العسكرية اللبنانية إن المتهمين عقدوا اجتماعات عدة في سوريا وفي مخيم عين الحلوة مع "مجموعات متطرفة" مثل فتح الإسلام وجند الشام بهدف جمع الأموال والأسلحة والتحضير للقيام بـ"أعمال إرهابية".

وصرح قائد الجيش اللبناني الجنرال جون قهوجي لصحيفة كويتية أن المخطط الذي كان الأشخاص الأربعة –الذين يواجهون تهما قد تصل عقوبتها إلى الإعدام- يعدونه يهدف إلى زعزعة الأمن في لبنان وسوريا والعراق وبعض الدول الخليجية.

وكانت السلطات اللبنانية اعتقلت في ديسمبر/كانون الأول 2007 واحدا وثلاثين شخصا، بينهم سعودي وأربعة سوريين، اتهمتهم بالعلاقة مع تنظيم القاعدة وبالتحضير لهجمات في لبنان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة