سبعة شهداء بتجدد القصف الإسرائيلي على غزة   
السبت 1435/10/28 هـ - الموافق 23/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:30 (مكة المكرمة)، 12:30 (غرينتش)

أفاد مراسل الجزيرة في غزة أن سبعة فلسطينيين -بينهم خمسة من عائلة واحدة- استشهدوا في تجدد القصف الإسرائيلي على قطاع غزة فجر وصباح اليوم السبت، وكان من بين الشهداء سيدتان وطفلان، إثر استهداف حي سكني في بلدة الزوايدة وسط قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة أن الغارة الإسرائيلية على منزل عائلة أبو دحروج في بلدة الزوايدة وسط قطاع غزة أسفرت عن استشهاد خمسة من أفراد العائلة، بينما قال شاهد عيان إن المقاتلات الحربية الإسرائيلية أطلقت صاروخين على الأقل على المنزل.

كما أعلن مصدر طبي فلسطيني اليوم السبت أن فلسطينيا في الستين من عمره استشهد في غارة إسرائيلية على جنوب مدينة غزة أصيب فيها سبعة بجروح، كما استشهد شاب متأثرا بجراح أصيب بها الخميس الماضي عندما استهدفته طائرة استطلاع إسرائيلية وهو على دراجة نارية في خان يونس جنوب قطاع غزة.

وذكرت مصادر طبية فلسطينية أن 35 مصابا وصلوا إلى مستشفى الشفاء جرّاء قصف حي الصبرة بمدينة غزة، كما جرح سبعة فلسطينيين على الأقل في غارة إسرائيلية على منزل في حي الزيتون شرق غزة صباح السبت.

من جهة ثانية دمر الجيش الإسرائيلي في غارتين مسجدين في عبسان والشجاعية شرق خان يونس جنوب قطاع غزة، إضافة إلى مبنى تابع لبلدية القرارة وغارة أخرى على مسجد مدمر في مخيم الشاطئ غرب غزة، حسبما أفادت مصادر فلسطينية.

وكان مراسل الجزيرة تامر المسحال قال إن خمسة منازل بالقطاع تعرضت للقصف فجر اليوم الجمعة بعدما تلقى أصحابها تحذيرا من الجيش الإسرائيلي.

بدورها أعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة (حماس) أنها قصفت محطة الغاز الإسرائيلية في عرض البحر بصاروخ قسام، واستهدفت مدينة أسدود بصاروخي غراد، كما قصفت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي مدينتي عسقلان وبئر السبع، إضافة لمستوطنة حوليت وتجمع أشكول.

وارتفعت اليوم حصيلة العدوان الإسرائيلي على غزة -الذي بدأ في الثامن من يوليو/تموز الماضي- إلى 2099 شهيدا، بالإضافة إلى نحو 10500 جريح، ومن بين الشهداء 560 طفلا، و350 بين سيدات ومسنين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة