18 قتيلا بانفجار قنبلة قرب مقديشو   
الخميس 1437/9/25 هـ - الموافق 30/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 11:08 (مكة المكرمة)، 8:08 (غرينتش)

قالت الشرطة الصومالية إن 18 مدنيا على الأقل قتلوا بانفجار قنبلة مزروعة على جانب الطريق بحافلة ركاب بمنطقة جنوب غربي العاصمة مقديشو، ولم تعلن أي جهة المسؤولية عن الهجوم.

ووقع الانفجار في بلدة لفولي، وذكر ضابط الشرطة عبد القادر محمد أن كافة ركاب الحافلة لقوا حتفهم، مضيفا أن القنبلة تم التحكم فيها عن بعد.

ولم تتبن أي جهة التفجير، غير أن حركة الشباب المجاهدين نفذت في الفترة الأخيرة العديد من الهجمات ضد قوات الأمن الصومالية والمدنيين، وذلك في سياق سعيها للإطاحة بالحكومة.

وأفاد نور أحمد -وهو سائق كان يسير على الطريق نفسها التي وقع فيها الانفجار- بأن حافلة ركاب صغيرة كانت مصحوبة بمركبة تقل جنودا، قبل أن تتجاوزها الأخيرة بسرعة كبيرة، ثم وقع انفجار كبير، وأضاف نور أنه قد تكون مركبة الجنود هي المستهدفة بالتفجير.

وكان انفجار سابق بسيارة مفخخة قرب فندق بالعاصمة الصومالية قد أودى الأحد الماضي بحياة سبعة أشخاص وأصيب عشرة آخرون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة