ديلي تلغراف: التعتيم على تقرير احتيال في البرلمان الأوروبي   
الأربعاء 20/2/1429 هـ - الموافق 27/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:30 (مكة المكرمة)، 12:30 (غرينتش)
البرلمان الأوروبي (الفرنسية-أرشيف)
ذكرت ديلي تلغراف أن مسؤولا كبيرا في البرلمان الأوروبي أعلن أن تقريرا سريا يكشف عن الاشتباه في عملية احتيال في البرلمان بقيمة 100 مليون جنيه إسترليني سنويا لن يرى النور.
 
وقالت الصحيفة إن رئيس البرلمان يتعرض لضغط متزايد لنشر تقرير الحسابات الداخلية الذي يكشف عن سوء استخدام واسع لعلاوات الموظفين.
 
ويخشى أعضاء البرلمان أن تضر القضية بسمعتهم مع الناخبين قبل انتخابات العام القادم ومن ثم يطالبون مكتب البرلمان بالمصارحة في القضية.
 
وقد كشفت الوثيقة، التي سربتها ديلي تلغراف الأسبوع الماضي، عن وجود مشاكل خطيرة في نموذج عشوائي لـ 167 تسوية مالية مرتبطة بـ40 عضو برلمان.
 
وتضمنت المخالفات رواتب لمعاونين دفعت لحسابات يديرها أعضاء البرلمان أنفسهم ودفعات مالية لأناس غير موجودين وحوافز للموظفين بمناسبة عيد الميلاد وصلت إلى 20 ضعف مرتب الموظف الشهري.
 
ودافع رئيس البرلمان عن السرية المحيطة بالمال العام التي تدفع للأعضاء في شكل علاوات سفر وحوافز وقال "سأرفض أي طلبات للتدقيق في رحلاتي وأسفاري، كما أن هناك أشياء يجب ألا تنشر".
 
ووصف أحد أعضاء البرلمان البارزين تسرب الوثيقة بأن "الهدف منها كان مجرد الحصول على سبق صحفي والحط من قدر البرلمان".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة