محكمة مصرية تقضي بتعيين أول مأذونة   
الثلاثاء 20/2/1429 هـ - الموافق 26/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
الأعراس المصرية ستعرف أول مأذونة في تاريخ مصر والعالم الإسلامي (الفرنسية-أرشيف)

قضت محكمة شرعية مصرية الاثنين بالسماح لأول مرة لامرأة بالقيام بعمل المأذون الشرعي وهي المرة الأولى التي سيكون فيها من صلاحية امرأة أن تعقد زواجا "في تاريخ مصر والعالم الإسلامي" وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وذكرت الوكالة أن محكمة الأسرة في مدينة الزقازيق عاصمة محافظة الشرقية بدلتا النيل أصدرت حكما بتعيين أمل سليمان عفيفي سليم (32 عاما) وهي حاصلة على درجة الماجستير في القانون، في وظيفة مأذون بمدينة القنايات بمحافظة الشرقية.

وأضافت وكالة الأنباء أن هذه هي المرة الأولى التي سيكون فيها من صلاحية امرأة أن تعقد زواجا في تاريخ مصر والعالم الإسلامي.

وكانت أمل سليمان المرأة الوحيدة التي تتقدم لشغل الوظيفة التي نافسها عليها عشرة رجال. وذكرت الوكالة أن أيا من الرجال العشرة لا يحمل درجة الماجستير.

وفي عام 2003 عينت المحامية تهاني الجبالي أول قاضية في مصر، وتبع ذلك تعيين عشرات القاضيات.

وتتولى المرأة مناصب وزارية في مصر منذ عشرات السنين لكن دعاة حقوق المرأة يقولون إن عدد النساء ضئيل في مجلسي الشعب والشورى وإن المناصب العليا في الأحزاب السياسية تخلو منهن في الغالب.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة