إنفلونزا الطيور يقتل إندونيسيا ويصيب طيورا شمال إيران   
الجمعة 1429/1/11 هـ - الموافق 18/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 20:25 (مكة المكرمة)، 17:25 (غرينتش)

فحوص لإندونيسي يشتبه بإصابته بفيروس أتش 5 أن 1 (الفرنسية-أرشيف)

قالت وزارة الصحة الإندونيسية إن صبيا يبلغ من العمر ثمانية أعوام توفي اليوم الجمعة إثر إصابته بإنفلونزا الطيور، ليرتفع بذلك عدد الوفيات الناجمة عن المرض في البلاد إلى 97 شخصا.

وقالت الوزارة في بيان إن الصبي، وهو من إقليم تانجيرانج غربي العاصمة جاكرتا، توفي بعد أن تلقى العلاج لمدة يوم واحد في مركز علاج إنفلونزا الطيور الرئيسي بالبلاد.

وأضافت الوزارة أن الصبي ربما أصيب بالمرض من مجزر للدجاج جار قريب منه، مشيرة إلى أنها تحقق في الأمر.

يشار إلى أن إندونيسيا شهدت أكبر عدد من حالات الوفاة الناجمة عن الفيروس القاتل مقارنة بأي دولة أخرى. وعلى الرغم من أن إنفلونزا الطيور مرض يصيب الحيوانات فإن الخبراء يخشون تحور فيروسه إلى شكل يسهل انتقاله بين البشر مما يمكن أن يؤدي إلى مقتل الملايين.

طيور مصابة
وفي إيران أظهرت اختبارات معملية ظهور فيروس "أتش 5 أن 1" المسبب لإنفلونزا الطيور في طيور داجنة وبرية شمالي البلاد.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية عن رئيس الهيئة البيطرية في إيران مجتبى نوروزي قوله إن الفيروس ظهر أولا لدى بجع برية في المنطقة ثم تبين إصابة بط وإوز منزلية به في قرية برزانجيب بشمال إقليم مازانداران.

وتابع نوروزي أن الموقف تحت السيطرة بعد إعدام الطيور المصابة ، مشيرا إلى أن السلطات في حالة تأهب قصوى مع وصول الآلاف من الطيور المهاجرة إلى الإقليم في فصل الشتاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة