السيتي يتطلع لتأهل تاريخي بأبطال أوروبا   
الاثنين 1437/6/6 هـ - الموافق 14/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:33 (مكة المكرمة)، 19:33 (غرينتش)

يملك مانشستر سيتي الإنجليزي الأفضلية على منافسه دينامو كييف الأوكراني عندما يستضيفه على ملعب الاتحاد الثلاثاء في إياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد أن كسب الجولة الأولى خارج ملعبه 3-1.

ولم يسبق لمانشستر سيتي أن تخطى عقبة هذا الدور في المسابقة، لكنه سيكون مرشحا لوضع حد لهذه السلسلة السلبية، وقد يكون ممثل إنجلترا الوحيد في ربع النهائي، خاصة بعد خروج تشلسي على يد باريس سان جيرمان، واحتمال كبير أن يلحق به أرسنال الذي يحل ضيفا على برشلونة القوي الأربعاء، وقد خسر على ملعبه صفر-2 ذهابا.

وكان مانشستر يونايتد الممثل الرابع للكرة الإنجليزية فشل في تخطي دور المجموعات أيضا.

وعلى الرغم من إحراز مانشستر سيتي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة بفوزه على ليفربول بركلات الترجيح نهاية الشهر الماضي، فإنه يسجل نتائج مخيبة في الدوري المحلي.

ويحتل سيتي المركز الرابع، رغم أن تشكيلته على الورق هي الأقوى من الفرق الثلاثة التي تتقدمه وهي ليستر سيتي مفاجأة الموسم ومتصدر الترتيب وتوتنهام الثاني وأرسنال الثالث، لكنه لم يتمكن من المنافسة بقوة.

وقال مدرب سيتي التشيلي مانويل بيليغريني -الذي سيترك منصبه نهاية الموسم الحالي حيث سيتسلم المهمة بدلا منه الإسباني بيب غوارديولا- "إذا نجحنا في بلوغ ربع نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى سيكون ذلك إنجازا كبيرا بطبيعة الحال".

وأضاف "الشيء الأخطر أننا نشعر بأننا حسمنا الأمور في مصلحتنا، دينامو كييف فريق قوي ويعتمد أسلوبا هجوميا، ويتعين علينا أن نكون حذرين منه".

من جهته، قال لاعب الوسط البرازيلي فرناندينيو إنها المرة الأولى التي تتاح للفريق فرصة المضي قدما نحو دور الثمانية، "إنها خطوة كبيرة بالنسبة للنادي ولجميع اللاعبين".

وتلقى سيتي دفعة معنوية بعد استعادة جهود مهاجمه يايا توريه الذي غاب عن مواجهتي ليفربول ونوريتش سيتي بالدوري الإنجليزي.

وكان توريه سجل الهدف الأخير بمرمى دينامو كييف في مباراة الذهاب في أوكرانيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة